• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .
              • القسم الفرعي : شبهات وردود .
                    • الموضوع : الخصيبي الحمداني لا ينتمي إلى الطائفة النصيرية / النصيرية هي من التصقت به .

الخصيبي الحمداني لا ينتمي إلى الطائفة النصيرية / النصيرية هي من التصقت به

الإسم: *****

النص: 
السلام عليكم
 ذكرتم الخصيبي بالرحمة عليه في بيانكم بشأن احفاد ابن نصير المنكوح ..
 لكني أرى هذا منكرا فالخصيبي ينتمي له النصيرية المخمسة وهو في نهاية السلسلة البشرية من الشيوخ الغلاة الذين أورثوا الدستور النصيري -كما تجد في دستورهم-
 ولا يغرنك كتابه الهداية لسقر ،فإن له أجزاء مذكور فيها رواية عن الرضا عليه السلام بأن في آخر الزمان أقوام يزورون الحسين وهم قتلة الأنبياء في كل جيل وعصر .
 ولا نغفل عن الرواية التي بأيدي الجميع التي تذكر الحد على أبي بكر وعمر (لعنهما الله) عند ظهور الحجة (عج) وتذكر بأنه يقتص منهما إثم قتل ابن آدم واحراق ابراهيم وكيد يوسف ووو مما كان ؛فهذا بيان كفره باعتقاده بالتناسخ .
 
الموضوع العقائدي: الخصيبي الحمداني لا ينتمي إلى الطائفة النصيرية / النصيرية هي من التصقت به / السائل استقبح رأي سماحة آية الله العاملي لأنه ترحم على الخصيبي / السائل لم يفرّق بين التناسخ والرجعة / الرواية التي اعتمدها السائل ليست نصاً في التناسخ / على العوام التأدب مع العلماء .
بسمه تعالى
      الجواب: يقول لك سماحة المرجع آية الله الشيخ محمَّد جميل حمُّود العاملي دام ظله الوارف أن الخصيبي رحمه الله لا علاقة له بالفرقة النصيرية لا من قريب ولا من بعيد، وانتساب النصيرية إليه لا يستلزم كونه نصيرياً ، وعلى فرض وجود رواية عن الإمام الرضا عليه السلام في كتاب الهداية الكبرى تشبّه بعض زوار الإمام الحسين عليه السلام بقتلة الأنبياء في كل عصر...فهي في مقام بيان كشف الواقع عن بعض الزوار من المجرمين والسفاكين يزورون الإمام الحسين عليه السلام رياءاً ونفاقاً، ولعلك لم تسمع بصدام حينما كان يزور ضريح سيّد الشهداء عليه السلام ويتضرع عنده...! أوليس صدام حسين قتل الأبرياء من الشيعة لمجرد أنهم شيعة وزوار لضريح سيد الشهداء عليه السلام..؟ وأوليس من قتل الأبرياء من المؤمنين كأنما قتل الأنبياء...؟! 
   بالإضافة إلى ذلك: إننا لم نلحظ في كتابه الهداية الكبرى أنه مغالٍ، بل لا توجد كلمة في كتابه المبارك تدل على ما افتريته على عالم من أعلام الطائفة المحقة، وحبذا لو تعرّف لنا معنى الغلو حتى يمكننا مناقشتك....ويظهر أنك لا تعرف شيئاً عن حدّ الغلو ثم تريد أن تنعت شيخنا آية الله العاملي بأنه ذكر منكراً لأنه ترحم على الخصيبي...وهل من الأدب أن تنعت عالماً مرموقاً بأنه ارتكب منكراً لأنه ترحم على الخصيبي تماماً كما فعل الشيخ ياسر حبيب حيث نعت شيخنا بما يتنزه لساننا عن ذكره لمجرد أنه ترحم على ملا صدرا مع أن آل الشيرازي كالسيد محمد الشيرازي نعت ملا صدرا بصدر المتألهين وهو لقب يفيد الإطراء والمديح والإعتراف بإيمان ملا صدرا.... فأصبحت - ومن يقف خلفك من تلك الثلة التي لا تراعي الآداب مع العلماء – ولا تحترم من قضى عمره في العلم والفتوى في حين أنك عاجز عن معرفة أبسط أحكام دينك من خلال سؤالك لسماحته عن حكم السجود على ما يصح السجود عليه وغيره من الفتاوى التي وصلتنا من جهتك، وإذا كان الشيخ العاملي صاحب منكر فلماذا استفتيته ضمن قائمة الأسئلة التي وصلتنا من جهتك، فمن ارتكب منكراً يكون ساقط العدالة ولا يؤمن عليه بالفتوى...وجنابك غير متمكن من معرفة أحكام دينك فكيف يمكنك معرفة واقع الخصيبي بالحكم عليه بالكفر والزندقة وهو حكم لا يصدره إلا الفقهاء الأعلام، وهل حضرتك من الفقهاء الأعلام حتى صرت تصدر الأحكام والفتاوى ضد العلماء من الطائفة المحقة...؟ اتقِ الله وخف يوماً  تقف فيه للحساب وللعقاب عند رب العباد بسبب تجرؤك على العلماء الذين لولاهم لما عرفت دينك....؟!.
وأما الرواية التي استندت إليها في تكفير الخصيبي لأنه يعتقد بالتناسخ فليست ظاهرة في التناسخ، إذ إن مجرد إحياء الإمام الحُجَّة المنتظر عليه السلام لأبي بكر وعمر عند ظهوره الشريف لا يستلزم التناسخ، ذلك لأن موضوع إحياء الموتى خارج عن موضوع التناسخ، فإحياء صنمي قريش هو رجعة لهما إلى الحياة بقدرة الله تعالى على يد الإمام المهديّ المنتظر (أرواحنا فداه)، فقد تبين لنا أنك جاهل بحقيقة التناسخ والفرق بينه وبين الرجعة....فقد فصَّله سماحة شيخنا العاملي دام ظله في الجزء الثاني من  كتابه القيّم:( الفوائد البهية في شرح عقائد الإمامية) فراجعه لعلك تستفيد من علومه، والفضل لله تعالى وللحجج الطاهرين عليهم السلام.
  فبما أنك لم تقدر على التمييز بين الرجعة وبين التناسخ، كيف يمكنك معرفة ما هو أخفى من الرجعة والتناسخ ألا وهو حقيقة حال الخصيبي وغيره من العلماء الذين تغمز بأحوالهم وتنعتهم بالكفر كالخصيبي والمنكر كسماحة الشيخ العاملي دام ظله الوارف...؟؟؟! إتق الله تعالى واعمل لآخرتك لأنك سوف تحاسب على كل كلمة تلفظت بها بحق من لهم فضل عليك ...!.
والسلام على من اتبع الهدى

حررها مدير مكتب سماحة المرجع
آية الله العاملي بأمر منه دام ظله الوارف
 بيروت بتاريخ 12 ربيع الأول عام 1436 هجري

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1229
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 12 / 31
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 09 / 20