• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : هل يجوز في غيبة الامام سلام الله عليه المشاركة في الانتخابات الرئاسية والحكومية والنيابية في الدول التي تتبع الحكم الديمقراطي وما هو الدليل؟ .

هل يجوز في غيبة الامام سلام الله عليه المشاركة في الانتخابات الرئاسية والحكومية والنيابية في الدول التي تتبع الحكم الديمقراطي وما هو الدليل؟

الإسم: ابو فاطمه

النص: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الكريم حفظك الله 

بعد التحية 

شيخنا الكريم أتمنى من الله العزيز القدير أن يمنَّ عليك بالصحة والعافية بحق محمد وآل محمد 

عندي سؤال أرجو الإجابة عليه من فضلك. 

  السؤال هو ما يلي:

 هل يجوز في غيبة الامام سلام الله عليه المشاركة في الانتخابات الى الدول التي تتبع الحكم الديمقراطي والدليل؟

وأخيراً شيخنا الكريم أرجو الدعاء لنا أخوك.... المحب لك. 


الموضوع الفقهي: هل يجوز في غيبة الامام سلام الله عليه المشاركة في الانتخابات الرئاسية والحكومية والنيابية في الدول التي تتبع الحكم الديمقراطي وما هو الدليل؟

بسمه تعالى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الجواب: لم نرَ دولة علمانية في عصرنا الحاضر تحكم بالعدل وتنصر المظلوم على الظالم، وإن وجدت عدالة في بلاد الغرب فإنما هي عدالة ناقصة وفيها شوائب كثيرة..! ويبدو لنا من النصوص حرمة انتخاب أيّ نظام في غيبة إمامنا المهدي (سلام الله عليه) ــ سواء كان ذلك النظام علمانياً أو شيعياً متلبساً زوراً بقميص التشيع ــ لأن ذلك من التحاكم إلى الطاغوت، وقد أُمِرَ المؤمنون بالإبتعاد عنه وتجنبه...وقد خبرنا حال عامة الحكومات في عصرنا الحاضر فلم نجد حكومة أو دولة تراعي العدل والإنصاف وتعطي الحقَّ للمظلوم ضد الظالم...!! بل الحاكم في هاتيك الدول هو السلطة الجائرة والمال والغلبة؛ والله تعالى هو الموفق للصواب والرشاد، والسلام عليكم.

حررها العبد الفاني محمد جميل حمُّود العاملي

بيروت بتاريخ 27 شعبان 1438 هجري


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1476
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2017 / 06 / 03
  • تاريخ الطباعة : 2017 / 06 / 28