• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : مسائل في ادعاء النسب الهاشمي .

مسائل في ادعاء النسب الهاشمي

الموضوع الفقهي: مسائل في ادعاء النسب الهاشمي

الإسم: الشيخ *****

النص: بسم الله الرحمن الرحيم

الى سماحة المرجع العاملي دامت بركاته

بعد ان كثر في الاونة الاخيرة كثرة ادعاء الانتساب الى ذرية النبي الاكرم محمد صلى الله عليه واله

واصبح ادعاء النسب ظاهرة منتشرة بكثرة. 

نحتاج ان نعرف من سماحتكم الاسئلة التالية: 

1- ماحكم التعامل مع هؤلاء المدعين؟

بسمه تعالى

الجواب: دعوى السيادة إذا لم تكن مبنية على بيّنة شرعية هي بحكم العدم، وعلى مدعيها التوبة والإنابة وإلا كان مأثوماً شرعاً.

 2- ماحكم مناداتهم بالسيادة؟

    بسمه تعالى

    الجواب: مدعي النسب الهاشمي من دون بيّنة شرعية لا يجوز شرعاً إطلاق السيادة عليه، لأنه من الظن الذي لا    يغني من الحق شيئاً.

3- هل يجوز البقاء في العشيرة المدعية؟

بسمه تعالى

الجواب: لا مانع من البقاء ما دام المنكر للسيادة مأمون الضرر على نفسه ومن يلوذ به.

4- هل يجوز اعطائهم بعض المستمسكات الشخصية لتثبيت ادعائهم في الدولة؟

بسمه تعالى

الجواب:لا يجوز مساعدة مدعي النسب الهاشمي ولو بورقة تعينه على دعوى النسب الهاشمي في الدوائر الحكومية وغيرها من المجامع العلمية والاجتماعية.

5- ماحكم اعطائهم الحق الشرعي؟

بسمه تعالى

الجواب: لا يجوز إعطاؤهم سهم السادة ولا سهم الإمام (على صاحبه آلاف التحية والسلام) إذا كان في إعطائهم سهم الإمام عليه السلام إعانة لهم على المعصية في دعوى الهاشمية.

6- ماحكم من اعطاهم الحق الشرعي ثم تبين ان الشخص الاخذ مدع للسيادة؟

بسمه تعالى

الجواب: المعطي ضامن وعليه إعادة الخمس، وإذا لم يمكنه الإعادة هنا يجب المصالحة مع الحاكم الفقيه الورع، والله العالم.

7- ماحكم الصلاة خلف الشخص الذي يدعي السيادة؟

بسمه تعالى

الجواب: صلاته خلف مدعي النسب غير جائزة ويجب عليه إعادتها.

8- هل تسقط عدالة الشخص المدعي؟ وهل تقبل شهادته؟

بسمه تعالى

الجواب: مدعي النسب من دون بينة شرعية ساقط العدالة

9- هل تترتب عقوبة دنيوية واخروية على هذا الادعاء؟

بسمه تعالى

الجواب: نعم تترتب عقوبة دنيوية وأُخروية على مدَّعي السيادة، فالعقوبة الدنيوية هي سقوط عدالته فيؤدي إلى حرمة الصلاة خلفه وعدم جواز الإعتماد عليه في الشهادة على رؤية الهلال والزنا وبقية الموبقات التي يشترط في إقامتها بالحدود بناءً على جواز صحة إقامتها في عصر الغيبة الكبرى.

 وأما العقوبة الأخروية فهي العقاب ودخول النار والعياذ بالله تعالى. 

10- ماهي نصيحتكم لهم؟

بسمه تعالى

الجواب: نصيحتنا لمدعي النسب أن يخافوا الله تعالى لأنه سيعاقبهم بأليم العذاب، فليستدركوا عصيانهم بتوبة نصوحة يعتقون بها رقابهم من النار والعياذ بالله تعالى.

 والحمد لله رب العالمين وصلِّ اللهم على النبي محمد وآله الطيبين الطاهرين عليهم السلام.

حررها العبد الفاني محمد جميل حمود العاملي

   بيروت بتاريخ 30 صفر 1438 هجري

 


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1548
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2017 / 12 / 11
  • تاريخ الطباعة : 2018 / 05 / 25