• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .
              • القسم الفرعي : شبهات وردود .
                    • الموضوع : علة خلق الله تعالى بعض الحيوانات والنباتات والأحجار ناصبية .

علة خلق الله تعالى بعض الحيوانات والنباتات والأحجار ناصبية

الإسم: *****

النص:

اللهم صل على محمد وآل محمد 

بسم ألله الرحمن الرحيم 

كيف جاءك سماحة الشيخ المحقق حفظك الله

قرأت بعض الروايات في موسوعة بحار الأنوار للشيخ المجلسي رضوان آلله عليه تتكلم عن أن هناك جمادات وحيوانات ونباتات نواصب ماالتوجيه لهذه الروايات؟

تحياتي لكم


  الموضوع العقدي: علة خلق الله تعالى بعض الحيوانات والنباتات والأحجار ناصبية.

بسمه تعالى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الجواب: لعل العلَّة في نصب بعض الحيوانات والنباتات يعود إلى أمرين هما الآتي:

(الأمر الأول): أن هذه المخلوقات إنما خلقها الله تعالى بعد عروض العصيان من بعض بني آدم، فعاقبهم الله تعالى بالمسخ والرسخ والفسخ، فالمسخ بالحيوان، والرسخ بالأحجار؛ والفسخ بالنبات؛ وعصيان من مسخوا ورسخوا وفسخوا وإن كان سابقاً على ظهور الحضرة المحمدية والعلوية والفاطمية وآلهم الأطهار عليهم السلام إلا أن هؤلاء العصاة قد عرض الله تعالى عليهم ولاية آل محمد عليهم السلام عبر أنبيائهم وأوصيائهم وعرفوهم على آل محمد إلا أنهم لم يؤمنوا ولم يهتدوا فكان عقابهم الإنقلاب من الطبيعة الإنسانية إلى طبيعة أخرى حيوانية ونباتية وحجرية، ويشهد على هذا ما ورد في بعض النصوص أن الوزغ مسخ من المسوخات، وهكذا الحال في العقرب والحية والدب والفيل والخفاش والفأر والبعوض والقملة  والكلب والخنزير والقرد  والوطواط... كما يشير إلى ذلك خبر علل الشرائع وبحار الأنوار ج62 ص 220 باب أنواع المسوخ.

 (الأمر الثاني):إن هذه المخلوقات الناصبية تم خلقها من الأصل ناصبية دون عروض عصيان من بعض بني آدم، وذلك لأنه عز وجلَّ خلقها من طينة الناصبيين، فهم أصل النصب، وهذه المخلوقات فرعه بالتبع، ويتفاوت حسابها وعقابها بحسب ما جعل فيها من الإدراك والفهم، ويختلف عقابها عن عقاب المكلفين من الإنس والجن.

 والله تعالى هو العالم بحقائق خلقه

العبد الأحقر محمد جميل حمود العاملي

بيروت بتاريخ 9 صفر 1439 هجري

 


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1580
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 11 / 07
  • تاريخ الطباعة : 2018 / 11 / 14