• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .
              • القسم الفرعي : شبهات وردود .
                    • الموضوع : لا يصح إطلاق كلمة "عشق" على آل محمد صلوات الله عليهم. .

لا يصح إطلاق كلمة "عشق" على آل محمد صلوات الله عليهم.

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل يجوز استخدام كلمة عشق مع أهل البيت عليهم السلام 
مثل عشاق الحسين عليه السلام وهكذا..!
ابو محمد علي
______
الموضوع العقائدي:【لا يصح إطلاق كلمة "عشق" على آل محمد صلوات الله عليهم.】  .
    【بسم الله جلّت عظمته】
وعليكم السلام ورحمته وبركاته
الجواب: الظاهر عندنا كراهة إطلاق كلمة" عشق أو عشاق" على أهل البيت صلى الله عليهم أجمعين حيث انتشر منذ أربعين سنة أو أكثر مصطلح العشق على كلّ من يريد إظهار حبّه لأهل بيت العصمة والطهارة عليهم السلام، ومنشأ الكراهة عندنا أمران هما :
  الأمر الأول: إن أساس هذا المصطلح هو شيوعه في الوسط العلمي الصوفي الشافعي ومن شايعهم وبايعهم..وقد تأثر بهم أكثر علماء إيران، فكثر استخدامه في الأشعار الدينية والادبيات الحسينية وغيرها حتى صار سلعةً تباع وتشترى في المنتديات الدينية والاكاديمية..!
 وقد استخدمه علماء من الشيعة في مصنفاتهم كالشيخ محمد تقي المجلسي في روضة المتقين في شرح من لا يحضره الفقيه والبهائي في أكثر كتبه..والفيض الكاشاني ..وأرادوا به المرتبة العالية من المحبة لله وللحجج الاطهار ..ولكنه استخدام مكروه ما كان ينبغي صدوره من هؤلاء العلماء وأمثالهم..ولا عجب في إستخدامهم له، وذلك بسبب تأثرهم بكتابات الصوفيين المنحرفة...!!
 الأمر الثاني:  جاء في الاخبار كراهة إستخدام مصطلح العشق باعتباره من مصطلحات الفساق من المطربين الذين يتلذذون بالعشق والمعشوق، فورد ذمه في خبر المفضل بن عمر قال: سألت أبا عبد الله عليه السلام عن العشق؟ فقال:【 قلوب خلت من ذكر الله فأذاقها الله حبَّ غيره 】وفي رواية أخرى【إبتلاها الله بحب غيره】راجع روضة المتقين في شرح من لايحضره الفقيه ج ٨ص٥٤٠..
 نفهم من هذا الخبر الشريف أن مصطلح العشق يستخدمه من غلب الغرام على قلبه، والغرام لا يستخدم إلا في التغزل بالمرأة المعشوقة..من هنا جاء في تعريف العشق بأنه" فرط الحب وقيل هو عُجب المحب بالمحبوب يكون في عفاف الحب ودعارته..وسمي العاشق عاشقاً لأنه يذبل من شدة الهوى كما تذبل العَشَقة إذا قطعت، والعشقة شجرة تخضر ثم تدِقّ وتصفر..والعشق من الإبل الذي يلزم طروقته ولا يحنُّ الى غيرها..." راجع لسان العرب ج ١٠ ص ٢٥٢ مادة عشق.
ومن معاني العشق : [التعلق بالشيء والإلتصاق به..】المنجد ص٦٩٩.
 والخلاصة: يكره إستخدام كلمة عشق وعشاق على الحجج الاطهار عليهم السلام باعتبار أنه مصطلح حيواني يراد به التغزل والغرام في العلاقات الجنسية..والسؤال لمن يستخدم كلمة عشق على نفسه بأنه عاشق للحجج الاطهار عليهم السلام هل عملتم بكل وصاياهم ..؟ هل غلب حب الحجج عليهم السلام على قلوبكم بحيث لا تلتفتون الى غيرهم ..؟! من يفرط في حبهم لا يميل الى غيرهم على الإطلاق..ولا الى غير شيعتهم الغيارى الأطياب...!!
والله تعالى يتولى الصالحين
خادم الحجج الاطهار عليهم السلام/ محمد جميل حمود العاملي/ بيروت بتاريخ ٢ ربيع الاول ١٤٤٤ هجري.

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=2105
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2022 / 10 / 02
  • تاريخ الطباعة : 2023 / 02 / 1