• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .
              • القسم الفرعي : شبهات وردود .
                    • الموضوع : هل أهل البيت عليهم السلام يحضرون بأجسامهم على المستغيثين؟ .

هل أهل البيت عليهم السلام يحضرون بأجسامهم على المستغيثين؟

من المسائل الباكستانية

الموضوع:هل أهل البيت عليهم السلام يحضرون بأجسامهم على المستغيثين؟.
 

سؤال: هل يحضر الائمة الطاهرون عليهم السلام في كلِّ الأوقات بجسمهم الأصلي أو أن هذه العقيدة باطلة وفاسدة؟

(والجواب):
 

بسمه تعالى
 

يختلفُ حضورهم بجسمهم الأصلي الطبيعي في الأوقات والأماكن بإختلاف من يحضرون عليه،ولا يحضرون دائماً بأجسامهم الأصليَّة الطبيعيَّة على كلِّ أحدٍ بل من المحتمل حضورهم على من كان كامل الإيمان والتقوى،هذا بناءً على ما جاء في بعض الأخبار بأنَّ أجسامهم الشريفة ترتفع من قبورها بعد ثلاثة أيام من دفنها ،وأما بناءً على ما جاء في أخبارٍ أُخرى تدل على بقائها في قبورها،وهذه الأخبار أكثر إعتباراً من الأخبار الدالة على إرتفاعها من قبورها،فلا ريب أنَّها تبقى في القبر ولكنَّ أرواحهم المقدَّسة تحضر بقوالب نورانيَّة في آنٍ واحدٍ على ملايين الحالات لأن صورهم النوريَّة خارجة عن المكان والزمان وليست جسماً عنصرياً ليحتاج إلى الزمان والمكان، بل وحتى لو حضرت بصورها الأصليَّة فإنَّها كجرم الشمس في كبد السماء يراها جميع الناس وهي واحدة غير متعددة، وهكذا عندما يحضرون على ملايين الأفراد في لحظةٍ واحدة فإنَّما ينكشف للأفراد جسمهم الأصلي لا أن جسمهم يتوزع على عدة حالات فإن ذلك مستحيلٌ عقلاً .
والتحقيق أن يُقال:
 أنَّ القدر المتيقن من حضورهم المبارك في كلِّ الأوقات هو حضورهم بصورهم النوريَّة وليس بأجسامهم الأصليَّة وذلك لحاكميَّة الأخبار الدالة على أنَّها لا زالت في قبورها ولم ترتفع منها وإنَّما الذي إرتفع منها هو أرواحها المقدَّسة فسكنت قوالب نوريَّة مطهَّرة،والزائد عن القدر المتيقن مشكوكٌ حتى يأتينا دليلٌ قطعيٌّ يثبتُ صحة الزائد،وهو مفقودٌ  في البين .
 

والسلام عليكم ورحمته وبركاته
 

 


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=65
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2010 / 03 / 06
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 06 / 17