• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : مواضيع مشتركة ومتفرقة .
              • القسم الفرعي : فقهي رجالي .
                    • الموضوع : رواية (جدتنا فاطمة حجة الله علينا) صحيحة شرعاً فلا يجوز طرحها .

رواية (جدتنا فاطمة حجة الله علينا) صحيحة شرعاً فلا يجوز طرحها

الإسم:  *****
النص: بسم اللَّه الرحمان الرحيم
السلام عليکم و رحمة اللَّه و برکاته
العلّامة المحقّق المدقّق الفذّ الشيخ محمّد بن جميل بن عبد الحسين بن يوسف آل حمّود العاملي دامت إفاضاته
جاء في بعض الكتب المعاصرة لجملة من المعاصرين منهم صاحب کتاب اطيب البيان في تفسير القرآن [في المجلّد 13 و الصفحة 225] رواية منسوبة للإمام العسكري عليه السلام وهي: (نحن حجج اللَّه على خلقه وجدّتنا فاطمة حجة اللَّه علينا) فهل هذه الرواية صحيحة أو مكذوبة على الإمام العسكري عليه السلام وموضوعة عليه؟
الشيخ ***** - طهران

الموضوع الفقهي والرجالي: رواية (جدتنا فاطمة حجة الله علينا) صحيحة شرعاً فلا يجوز طرحها.
بسمه تعالى

 

السلام عليكم
     الرواية مرسلة سنداً، والمرسل من أقسام الخبر الضعيف، ولكنَّ المشهور عند المتأخرين من أعلام الإمامية قد أخذوا بها، وهو ما يقوّي من سندها للقاعدة الأصولية الدالة على أن عمل المشهور بخبر ضعيف سنداً يجبر ضعفها، فتصير قوية من هذه الناحية، وبالتالي لا يجوز طرحها بنظرنا، إذ لا يصح طرح الخبر الضعيف سنداً ما دام هناك شواهد وقرائن تدعمه، لا سيما على مبنانا الرجالي والأصولي الدال على وجوب العمل بالخبر الموثوق الصدور وهو ما قامت القرائن المنفصلة على صحته، والخبر المذكور من هذا القبيل وبالتالي فلا يجوز طرحه لما يتصف به الخبر من قرائن تشهد بصحته وعدم مخالفته للكتاب والسنة المباركة، والله الموفق للصواب والسلام عليكم.
الأحقر عبد الحجة القائم أرواحنا فداه
 

محمد جميل حمود العاملي ــ بيروت
بتاريخ 3 جمادى الأولى 1434 هـ.


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=724
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 03 / 16
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 11 / 12