• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : أهل الريب والبدعة هم من يخترعون أحكاماً من عند أنفسهم وينسبونها للشريعة .

أهل الريب والبدعة هم من يخترعون أحكاماً من عند أنفسهم وينسبونها للشريعة

الإسم:  *****
النص: بسم الله الرحمن الرحيم
سماحة الشيخ محمد جميل حمود العاملي حفظه الله
السلام علكم ورحمة الله وبركاته
ورد في الحديث الصحيح المروي في الكافي الشريف عن النبي الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم: ((إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة، وباهتوهم كيلا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة)). من هم أهل الريب والبدع المقصودين في الحديث الشريف؟ وهل هؤلاء في كل زمان ومكان؟ وهل يمكن أن يكون أحد من يدعي انتسابه لمذهب أهل البيت عليهم السلام ومتلبس باللباس الديني يُعتبر من أهل الريب والبدع؟
أفيدونا مأجورين
 

الموضوع الفقهي: أهل الريب والبدعة هم من يخترعون أحكاماً من عند أنفسهم وينسبونها للشريعة.
بسمه تعالى

السلام عليكم
 

   أهل الريب هم المشككون بمعالم الدين فتراهم ينكرون الفضائل والظلامات والمعاجز والكرامات والأخبار التي لا تتلائم مع مسلكهم وتوجهاتهم، وأهل البدع هم المحدثون أشياءً ليست من الدين فيجعلونها من الدين ويخرجون أشياءً من الدين هي من الدين، وأكثر المبتدعين هم من المتلبسين بثوب الدين لا سيما أولئك الذين ركبوا مراكب المخالفين ونافحوا عنهم ومالوا إليهم وهم كثيرون في هذا الزمن، وهم أتباع الوحدة التي يريدون من خلالها تخريب التشيع ومعالمه، وهؤلاء في الواقع من نفس طينة المخالفين، زرعهم المخالفون في أوساطنا العلمية والشعبية ليفتكوا بالتشيع من داخله، فيكون أسهل عليهم بتخريب التشيع ومعالمه والفتك به من داخله، وقد نهت أخبارنا الشريفة عن الأخذ منهم والركون إلى فتاواهم وأحكامهم لأنهم منافقون وكفرة غير مأمونين على بيان الحكم الشرعي وتفاصيل الشريعة من هنا حذرت الأخبار منهم وأن على الشيعة أن يجتنوهم، فقد جاء في تفسير مولانا الإمام الحسن العسكري عليه السلام عن جده الإمام الصادق عليه السلام قال:"فإن من ركب من الفواحش مراكب علماء العامة فلا تقبلوا منهم عنا شيئاً ولا كرامة.. وجاء عنه أيضاً صلوات الله عليه قوله كما في رواية أبي هاشم الجعفري ناقلاً عن مولانا الإمام المعظم الحسن العسكري عليه السلام قال( سيأتي على الناس زمان وجوههم ضاحكة مستبشرة وقلوبهم مظلمة منكدرة، السنة فيهم بدعة والبدعة فيهم سنة، المؤمن بينهم محقر والفاسق بينهم موقر، أمراؤهم جائرون وعلمائهم في أبواب الظلمة سائرون يسرقون زاد الفقراء وأصاغرهم يتقدمون على الكبراء، كل جاهل عندهم خبير وكل محيل عندهم فقير لا يميزون بين المخلص والمرتاب ولا يعرفون الضأن من الذئاب، علمائهم شرار خلق الله على وجه الأرض لأنهم يميلون إلى الفلسفة والتصوف، وأيم الله إنهم من أهل العدوان والتحرف، يبالغون في حب مخالفينا ويضلون شيعتنا وموالينا، فإن نالوا منصباً لم يشبعوا عن الرشا، وإن خذلوا عبدوا الله على الرياء لأنهم قطاع طريق المؤمنين والدعاة غلى نحلة الملحدين، فمن أدركهم فليحذرهم وليصن دينه وإيمانه...).
الرواية الشريفة واضحة الدلالة في بيان منكرات العلماء الفساق في آخر الزمان وهؤلاء ملعونون على لسان المعصوم عليه السلام، فيجب الإبتعاد عنهم وعن فتاواهم وما يصدر منهم إلى الشيعة بسبب ميلهم إلى التصوف والفلسفة وهما عبارة عن الميل إلى المنهج السني الصوفي والمنهج العقلي الرائد عند الفلاسفة الذين لا يعتقدون بالشرع، فالمنهج الصوفي السني هو المنهج الرائج في الأوساط السنية في مقابل الخط السني المتشدد عند المخالفين كالخط السلفي، وحزب الإخوان المسلمين يقود المنهج الصوفي السني في هذا الزمن، ويوافقهم من منتحلي التشيع تيارات شيعية تحت عناوين متعددة كحزب الدعوة وحزب ا... وأحزاب أخرى متوافقة معهما بالتوجهات العقدية والفقهية والتاريخية..وهي أحزاب متفرعة عن هذين الحزبين اللذين يعملان على بسط نفوذ القاعدة السنية على الساحة الشيعية، نسأل الله تعالى الفرج بفرج وليّه الحجة القائم أرواحنا لتراب مقدمه الشريف الفداء، والله تعالى حسبنا ونعم الوكيل، والسلام عليكم.
 

حررها عبد الحجة القائم/محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ 3جمادى الأولى 1434هـ.


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=727
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 03 / 16
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 11 / 12