• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : الإعاقة الجسدية لا تمنع من ترك الصلاة .

الإعاقة الجسدية لا تمنع من ترك الصلاة

الإسم: *****

النص:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وبعد: اخي توفي منذ 6اشهر.خلقه الله ( قزم ) عانى ماعانى من خلقته من طرف الناس يسبونه ، يضحكون على قصر قامته .ظلموه فادخلوه السجن  .محتقر من طرف الجميع ( عرفت بعد وفاته ان قصار القامة لديهم اعاقة جسدية ومعنوية حساسين لدرجة قصوى  الوحيدة التي كانت تفهمه ويحبها هي انا .توفي بسرطان الحنجرة  بعد اجراء 3 عمليات جراحية . سؤالي: كان يصلي وكثرة المشاكل والله اعلم جعلته يتوقف عن الصلاة .يستمع الى القران  .يحاول ان  يصلي ولكن ﻻ جدوى .لحظة وفاته لقنته اختي الشهادة .رائحة الطيب والسك ملئت غرفة العمليات.والرائحة الزكية تخرج من الصندوق الذي وضع فيه.ولما ازور قبره تخرج نفس الرائحة ( مرة ) وبعد العملية قال : بعد ما اخرج من المشفى اكل واشرب واصلي  ( حياته كلها بؤس وشقاء و احتقار من طرف اﻻب واﻻم واﻻخ ....الخ سؤلي .هل يراف به الله وهو الرحيم . ام ؟ ...ولكم جزيل الشكر
 
الموضوع الفقهي: الإعاقة الجسدية لا تمنع من ترك الصلاة.
بسمه تعالى
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجواب:  إذا كان أخوك واعياً ومدركاً لتصرفاته، فلا يجوز له ترك الصلاة وبقية العبادات، ولو تركها متعمداً، فإنه مأثومٌ شرعاً، ويرجى له العفو والرحمة، والله تعالى أعلم بحاله منا جميعاً، وهو أرحم الراحمين، ويجب قضاء ما فاته من صلوات، فإن ذلك يستوجب غفران ذنوبه فيما لو كان تاركاً للصلاة عمداً؛ كما ينبغي إهداؤه بعض الأعمال المستحبة كالزيارة وقراءة القرآن أو التصدق عنه...غفر الله تعالى لنا ولكم ولجميع الموتى من شيعة آل محمد عليهم السلام، والسلام عليكم.  
 
حررها كلبهم الباسط ذراعيه بالوصيد
محمَّد جميل حمُّود العاملي
بيروت بتاريخ 11 ذي القعدة 1437 هجري

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1322
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 08 / 21
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 10 / 28