• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : حجر الهبهاب كغيره من المواد الضارة التي يجب الإبتعاد عنها .

حجر الهبهاب كغيره من المواد الضارة التي يجب الإبتعاد عنها

 

السلام عليكم سماحة الشيخ 
هل يجوز لبس هكذا احجار أو ماتسمى بحجرِ الهبهاب ؟

 

القسم الفقهي: حجر الهبهاب كغيره من المواد الضارة التي يجب الإبتعاد عنها،
بسمه تعالى
الجواب: حسب تشخيص العارفين بالأحجار  وكيفية تركيبها وما يترتب عليها من فوائد ومضار قالوا إن حجر الهبهاب هو حجر ممسوس بالجن المرجوم ولا نفع فيه، وضرره أكثر من نفعه ولا يمس باليد لأنه يسبّب السرطان ويجب أن يبقى خارج البيت...إلخ.
ولعلّ كلمة هبهاب تفصح عن معناه وهو: ان هذا الحجر يؤدي الى حصول هباب نفسي يخل بموازين النفس الإنسانية ويدخلها في عوالم الجن والشياطين..ولا يجوز للمؤمن أن يدخل نفسه في العوالم الجنية تماماً كحرمة دخوله في أماكن إنسية يترتب على وجوده فيها ضرر بالغ..وكما لا يجوز للمؤمن أن يأكل ويشرب ما يضره، كذلك لا يجوز له أن يلبس ما يضره أو يكون سبباً لإدخال الضرر عليه.
وبناءً على ما تقدم:  يجب الإبتعاد عن حجر الهبهاب كغيره من المواد الطبيعية التي يجب الإبتعاد عنها- في حال اعتقد أو ظن أنه سيقع في الضرر- وذلك دفعاً لحصول ضرر على النفس أو البدن، والله العالم بالأمور.
العبد الفقير محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ ١٠ جمادى الاولى ١٤٤٢ هجري قمري.

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1924
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2021 / 02 / 28
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 05 / 8