• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : تعيين الهلال عبر طريقين فقط ولا عبرة بالجداول الحسابية .

تعيين الهلال عبر طريقين فقط ولا عبرة بالجداول الحسابية

 

#طريقة يعلم بها الامام العسكري الشيعة  لمعرفة 🌙 شهر رمضان...
الثقلين كلامكم نور:
البرهان في تفسير القرآن ج ۱، ص ۴۰۵
اسم الباب : سورة البقرة مدنية > [سورة البقرة (2): آیة 193]
المعصوم : امام الحسن العسکری (علیه السلام).
 قَالَ بَعْضُهُمْ : دَخَلْتُ عَلَى اَلْحَسَنِ اَلْعَسْكَرِيِّ (عَلَيْهِ اَلسَّلاَمُ) فِي أَوَّلِ شَهْرِ رَمَضَانَ وَ اَلنَّاسُ بَيْنَ شَاكٍّ وَ مُتَيَقِّنٍ، فَلَمَّا نَظَرَ إِلَيَّ، قَالَ: «تُحِبُّ أَنْ أُعْطِيَكَ شَيْئاً تَعْرِفُ بِهِ شَهْرَ رَمَضَانَ، لَمْ تَشُكَّ فِيهِ أَبَداً؟». فَقُلْتُ: بَلَى - يَا مَوْلاَيَ - مُنَّ عَلَيَّ بِذَلِكَ. فَقَالَ: «تَعْرِفُ أَيَّ يَوْمٍ دَخَلَ اَلْمُحَرَّمُ بِهِ، فَإِنَّكَ إِذَا عَرَفْتَ ذَلِكَ كُفِيتَ اَلشَّكَّ فِي هِلاَلِ رَمَضَانَ». قُلْتُ: وَ كَيْفَ تُجْزِئُ مَعْرِفَةُ هِلاَلِ اَلْمُحَرَّمِ عَنْ طَلَبِ هِلاَلِ رَمَضَانَ؟ قَالَ: «إِنَّهُ يَدُلُّكَ عَلَيْهِ، فَتَسْتَغْنِي عَنْ ذَلِكَ». قُلْتُ: يَا سَيِّدِي، بَيِّنْ لِي كَيْفَ ذَلِكَ؟ فَقَالَ لِي: «اُنْظُرْ أَيُّ يَوْمٍ يَدْخُلُ اَلْمُحَرَّمُ بِهِ؛ فَإِنْ كَانَ أَوَّلُهُ اَلْأَحَدَ فَخُذْ وَاحِداً، وَ إِنْ كَانَ أَوَّلُهُ اَلاِثْنَيْنِ فَخُذْ اِثْنَيْنِ، وَ إِنْ كَانَ اَلثَّلاَثَاءَ فَخُذْ ثَلاَثَةً، وَ إِنْ كَانَ اَلْأَرْبِعَاءَ فَخُذْ أَرْبَعَةً، وَ إِنْ كَانَ اَلْخَمِيسَ فَخُذْ خَمْسَةً، وَ إِنْ كَانَ اَلْجُمُعَةَ فَخُذْ سِتَّةً، وَ إِنْ كَانَ اَلسَّبْتَ فَخُذْ سَبْعَةً. ثُمَّ اِحْفَظْ مَا يَكُونُ، وَ زِدْ عَلَيْهِ عَدَدَ أَئِمَّتِكَ - وَ هُوَ اِثْنَا عَشَرَ - ثُمَّ اِطْرَحْ مِمَّا مَعَكَ سَبْعَةً سَبْعَةً، فَمَا بَقِيَ مِمَّا لاَ يُتِمُّ سَبْعَةً، فَانْظُرْ كَمْ هُوَ؛ فَإِنْ كَانَ سَبْعَةً فَالصَّوْمُ اَلسَّبْتُ، وَ إِنْ كَانَ سِتَّةً فَالصَّوْمُ اَلْجُمُعَةُ، وَ إِنْ كَانَ خَمْسَةً فَالصَّوْمُ اَلْخَمِيسُ، وَ إِنْ كَانَ أَرْبَعَةً فَالصَّوْمُ اَلْأَرْبِعَاءُ، وَ إِنْ كَانَ ثَلاَثَةً فَالصَّوْمُ اَلثَّلاَثَاءُ، وَ إِنْ كَانَ اِثْنَيْنِ فَالصَّوْمُ اَلاِثْنَيْنِ وَ إِنْ كَانَ وَاحِداً فَالصَّوْمُ اَلْأَحَدُ، وَ عَلَى هَذَا فَإِنَّ حِسَابَكَ تُصِبْهُ، وَفَّقَكَ اَللَّهُ لِلْحَقِّ، إِنْ شَاءَ اَللَّهُ تَعَالَى».
حتى تصير بدون هوسه وحجي وكال صاحبي وگال صاحبك...

 

في هذا السنة كان اول ايام شهر محرم هو يوم الخميس ٢٠/٨/٢٠٢٠
رقم يوم الخميس هو «5»
اذاً نعمل هكذا:
12+5=17
ثم:
17_ 7=10_7=3
«3» هو رقم يوم الثلاثاء
اذاً حسب هذه القاعدة اول ايام شهر رمضان في هذه السنة يكون في يوم الثلاثاء
القاعدة الثانية.
: اليوم الخامس من السنة الماضية (توافق قاعدة حساب الشهور).
وَقَالَ ع إِذَا صُمْتَ شَهْرَ رَمَضَانَ فِي الْعَامِ الْمَاضِي فِي يَوْمٍ مَعْلُومٍ فَعُدَّ فِي الْعَامِ الْمُسْتَقْبَلِ مِنْ ذَلِكَ الْيَوْمِ خَمْسَةَ أَيَّامٍ وَصُمْ يَوْمَ الْخَامِسِ.
من لا يحضره الفقيه، ج 2، ص 123.
في السنة الماضية كان اول ايام شهر رمضان هو يوم الجمعة، في هذه السنة اليوم الخامس يكون يوم الثلاثاء .
اذاً حسب هذه القاعدة اول ايام شهر رمضان في هذه السنة يكون في يوم الثلاثاء
القاعدة الثالثة:
 اول ايام شهر رجب (توافق قاعدة حساب الشهور)
وَقَالَ الصَّادِقُ ع إِذَا صَحَّ هِلَالُ رَجَبٍ فَعُدَّ تِسْعَةً وَخَمْسِينَ يَوْماً وَصُمْ يَوْمَ السِّتِّينَ.
من لا يحضره الفقيه، ج 2، ص 125.
وفي هذه القاعدة لم نتمكن من رؤية هلال شهر رجب الاصب بسبب الغيوم المتوالية للايام التي سبقت موعد الحلول وبعد موعده بايام مما تعذر علينا تحديد بدء شهر رجب الاصب
ولكن نكتفي هذه السنة من تحديد يوم الصيام بحسب قاعدة الامام العسكري عليه السلام  وهي كافية. 
ان شاء الله تعالى 
#فأن يوم غد الثلاثاء سيكون اول ايام شهر رمضان المبارك. 
ومن يشك في هذا الحساب يمكن له ان يصوم يوم غد بنية صوم يوم الشك ويعدل الى نية صوم اول يوم شهر رمضان المبارك  اذا راى هلال يوم غد ان شاء الله تعالى.

 

القسم الفقهي: تعيين الهلال عبر طريقين فقط ولا عبرة بالجداول الحسابية.
بسمه تعالى
الجواب: ما استدل به السائل الكريم من روايات حول تعيين أول شهر رمضان هي ثلاث قواعد ظنية جمعها إبن طاووس في كتابه (الإقبال) لتعريف المؤمنين على تعيين الهلال..وقد نقلها عنه السيّد هاشم البحراني في تفسير البرهان في الجزء الاول منه باب فضل سورة البقرة..وهذه القواعد لا يجوز الإعتداد بها والإلتفات إليها وذلك لأنها روايات مرسلة سنداً وضعيفة متناً قد أعرض عنها المحققون من علماء الإمامية من جهةٍ، ولأنها تتوافق مع قواعد الفلكيين والحسّاب والمنجمين من جهة ثانية، ولأنها - من جهة ثالثة - معارضة لأخبارنا الشريفة الأخرى الناهية عن الأخذ بأقوال الحسّاب والفلكيين والآمرة بتعيين بداية الشهور عبر طريقين:
الأول: برؤية الهلال بالبصر لا بشيء آخر يباين الرؤية البصرية الإعتيادية.
الثاني: إكمال العدة من كل شهر عربي في حال لم يُر الهلال بالبصر الإعتيادي...
ولو كان هناك طريقٌ آخر معتبر غير الطريقين المتقدمين لكان الحجج الأطهار عليهم السلام أشاروا به إلينا وأمرونا بالعمل به والتعويل عليه والركون إليه، ولكنهم لم يفعلوا ولم يعملوا بغير الرؤية البصرية وإكمال العدة من كل شهر وهي مضي ثلاثين يوماً من كل شهر فيكون ذلك نهايةً للشهر السابق وبدايةً للشهر الجديد اللاحق.
وفي الختام نقول: إن الروايتين اللتين جعلهما إبن طاووس من القواعد الأساسية لمعرفة بداية شهر رمضان..ليستا من المنهج الفقهي لآل محمد عليهم السلام في معرفة أول شهر رمضان وليست الجداول الحسابية من طريقة آل محمد عليهم السلام، فكيف يأمر الإمام العسكري عليه السلام بالإعتماد على الجدول الحسابي في استكشاف الغيوب في حين نهى آباؤه وأجداده عليهم السلام عن العمل بالجداول الحسابية وأقوال الحُسّاب والفلكيين واستحسانات العمريين وهرطقاتهم وخزعبلاتهم وبدعهم الفظيعة..؟! الاخبار الناهية عن العمل بأقوال الفلكيين والحسّاب فاقت التواتر في كتب الحديث ويكفي كشاهد على ذلك ما نقله المحدث الحر العاملي في كتابه وسائل الشيعة فليراجعه من أحب الإطلاع.
هذا ما أحببنا إيراده على القواعد الثلاث التي اعتمدها السيد إبن طاووس...لذا لا يجوز التعويل عليها لأجل المحاذير التي أشرنا إليها آنفاً..والله تعالى مع المتقين.
حررها العبد المترقب محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ ٢٨ شعبان ١٤٤٢ هجري قمري.

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1939
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2021 / 05 / 13
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 10 / 21