• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : حكم الوضوء لو كانت الجبيرة على الكف وفي الذراع .

حكم الوضوء لو كانت الجبيرة على الكف وفي الذراع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سماحة الشيخ المفدى ..

 

سؤال :اذا كانت في اليدِّ كانونة مرة تكون في ظاهر الكف فهل في مثل هذه الحالة نتوضأ وضوء جبيري؟ 
واذا كانت الكانونة في الذراعِ فماهو الحكم في مثل هذه الحالة هل نذهب إلى التيمم؟
أسأل الله في أن يديم عزكم وينصركم..

 

القسم الفقهي:حكم الوضوء لو كانت الجبيرة على الكف وفي الذراع.
بسمه تعالى
الجواب: إذا كانت الكانونة - بحسب اللهجة العراقية وبحسب العرف العام تسمى باللاصقات الطبية أو الجبيرة- ملصقة في أماكن الوضوء كالذراع والكف..فهنا يجب الجمع بين التيمم والوضوء مع مراعاة أحكام الطهارة كتبديل الكانونة المتنجسة وتطهير موضعها إذا لم يتضرر باستعمال الماء في تطهير موضعها ثم يتيمم  ثم يباشر بالوضوء ولا يصح منه التيمم من دون وضوء.وإذا لم يمكنه تبديل الكانونة او اللاصق الطبي وكان متنجساً فهنا يجب أن يضع لاصقاً طاهراً فوق اللاصق المتنجس، ثم يمسح عليه عند التيمم، وكذلك الحال عند الوضوء، ويجب عليه أن يتحرز من سراية النجاسة الى خارج الكانونة حتى لا يبطل وضوءه بسبب تنجس ماء الوضوء بالجرح... 
والله تعالى يتولى الصالحين.
غريب الديار محمّد جميل حمّود العاملي
بيروت بتاريخ ٢٤ شوال ١٤٤٢ هحجي قمري.

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1962
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2021 / 10 / 02
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 10 / 3