• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (18)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (12)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • متفرقات (4)
  • التطبيرالشريف ... شبهات وردود (1)
  • رد الشبهات عن الأئمة الأطهار (ع) (0)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (7)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (13)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (364)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (642)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحث في الأسانيد (65)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فقهي رجالي (9)
  • فقهي عقائدي (27)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (5)
  • عقائدي أخلاقي (1)
  • فقهي تفسيري (3)
  • أصولي تاريخي (1)
  • عقائدي رجالي (10)
  • فقه الزيارات (2)
  • فقهي شعائري (10)
  • طبّي روحاني (1)
  • عقائدي تفسيري (7)
  • أصولي رجالي (3)
  • فقهي سياسي (1)
  • فقهي - عقائدي - رجالي (2)
  • منطقي وأصولي ورجالي وتفسيري وفقهي (1)
  • عقائدي توحيدي (1)
  • عقائدي قرآني (1)
  • قصص (1)
  • ولائي / عرفاني (1)
  • جيولوجي تكويني (1)

فلسفة ومنطق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فلسفة ومنطق (2)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • رسائل تحقيقيّة (3)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (12)
  • مؤلفات فقهيّة (10)

نصائح :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نصائح (3)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (22)

مراسلات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (5)

أخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع أخلاقيّة (3)

آراء خاصّة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • آراء (1)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • يا مهدي مدد . يا قائم آل محمّد أغثنا من النواصب . يا كهفنا الحصين أغثنا . كهيعص . ألم . يا كهف الورى انصرنا بحق جدّتك الطاهرة الزكيّة سيّدة نساء العالمين الزهراء البتول (عليها السلام) وبحق عمّتك الطاهرة الزكيّة الحوراء زينب (عليها السلام) • 
  • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .

        • القسم الفرعي : شبهات وردود .

              • الموضوع : هل المشيئة الإلهيّة متأخرة عن خلق الأئمة عليهم السلام ؟ .

هل المشيئة الإلهيّة متأخرة عن خلق الأئمة عليهم السلام ؟

الإسم:  *****
النص: باسمه تعالى والصلاة على محمد واله خير البرية وعلى اعدائهم اللعنات السرمدية
شيخنا الجهبذ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كأنما في لسان الروايات المعصومية الشريفة تعبيرات توحي بخلق المشيئة الالهية وههنا امور :
1- كما هو ثابت عند الامامية اعزهم الله تعالى بان اهل بيت العصمة والطهارة صلوات الله عليهم هم الخلقة الاولية الحقيقية وعليه فهم متقدمون على خلق المشيئة، فكيف خلقوا اذ لا مشيئة الهية ولا ارادة ربانية وكذا الحال في المشيئة بمعنى : كيف خلقت ولا مشيئة تعلقت بها ؟
2- بما تقدم يتضح ان المشيئة الالهية مخلوق من مخلوقات الله تبارك وتعالى، فهل يمكننا ان نجري عليها ما جرى على بقية المخلوقات مثل مفضوليتهم بالنسبة لافضلية اهل بيت العصمة والطهارة صلوات الله عليهم وكذا عرض الولاية وقبولها وائتمارها بطاعتهم صلوات ربي وسلامه عليهم اجمعين ؟
لعلي تلكأت في سرد السؤال فصار متبلبل الحال مضطرب المقال فاستميح سماحتكم العذز والله العاصم من الضلال
*****
قم المقدسة

الموضوع : هل المشيئة الإلهيّة متأخرة عن خلق الأئمة عليهم السلام ؟

بسمه تعالى

السلام عليكم ورحمته وبركاته
     إرادة الله تعالى هي إحداثه وفعله وهي من الصفات الفعلية إذ إن فعله عبارة عن كن فيكون،وبعض المتكلمين نظروا إليها بأنها عبارة عن علمه بالمصالح والمفاسد، ولا يهمنا منشأ الإرادة بمقدار ما يهمنا ما يتعلق بها بحسب مورد سؤالكم الكريم لأن إرادته في التكوينيات هي الإيجاد وفي التشريعيات عبارة عن القانون والحكم والأمر والنهي الناشيئين من الإرادة والكراهة في مقام الفعل فقط، فإن الإرادة المقابلة للكراهة ليست من الصفات الذاتية بل هي من الصفات الفعلية المتعلقة بمقام الإيجاد كما أشرنا...وبالتالي فلا يمكن أن تتأخر عن مقام الفعل، وحيث إن آل الله تعالى أول خلقه تبارك شأنه فهم متأخرون عن مشيئته وإرادته ولا يجوز نسبة تقدمهم على الإرادة أو المشيئة الإلهية لأن ذلك شرك باعتباره صادراً عن غيره تعالى غذ كيف يتقدمون على المشيئة الإلهية مع أنهم بحاجة إلى مشيئته وقدرته ولولا إرادته ومشيئته لما وجدوا اصلاً بل هم ممكنات شريفة أوجدتهم العلَّة الأولى وهي الله تبارك شأنه فلولا العلّة لا يمكن للمعلول أن يوجد في الخارج..فآل الله تعالى هم أول المعاليل الإلهية قد تعلقت بهم إرادته ومشيئته تعالى مذ أراد خلق المخلوقات وإيجاد الموجودات..ولو قلنا بأنهم خلقوا قبل المشيئة يعني ذلك أنهم خلقوا من دون إرادة إلهية لأان المشيئة الإلهية نابعة من فعله على مسلكنا ونابعة من ذاته على مسلك غيرنا من المتكلمين وبالتالي لا يصح على كلا النظرين القول والإعتقاد بأنهم صلوات الله تعالى عليهم تقدمهم على المشيئة والإرادة الإلهية المطلقة التي لا يتقدمها شيء أو يتأخر عنها شيء آخر ولا يمكن أن نحدد المشيئة الإلهية بخلق الحجج الطاهرين عليهم السلام لأن ذلك تحديد مشيئته تعالى وإخراج المخلوقات الأخرى عن مشيئته وقدرته تعالى وهذا يستلزم الشرك بل والإستحالة العقلية إذ لا يمكن أن تصدر الموجودات من دون مشيئة بل لا توجد المخلوقات إلا بمشيئة وإرادة يرجى التأمل فإنه دقيق وعميق وأنتم بحمد الله تعالى من أهل الفهم والحجى ومن أفاضل العلماء نصر الله بكم الحق والله من وراء القصد ودمتم موفقين ومسددين بدعاء الحجة عليه أفضل الصلاة والسلام..... والسلام عليكم ورحمته وبركاته.
 

العبد الفقير للحجة القائم أرواحنا فداه
محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ 28 ربيع الأول 1433هــ

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/26   ||   القرّاء : 4114




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان في نعي آية الله الفقيه المجاهد السيّد محمّد تقي الطباطبائي القمّي (أعلى الله مقامه)

 بيان بتحديد يوم عيد الفطر من عام 1437 هـ

 بيان هام بمناسبة هدم قبور ائمتنا الطاهرين عليهم السلام في البقيع الشريف بالمدينة المنورة

 بيان صادر عن مكتب المرجع الديني آية الله المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دام ظلّه الوارف) بشأن أزيز الرصاص وقنابل المفرقعات في بيروت

 بيان مقتضب في ذكرى ولادة الإمام الأعظم أسد الله الغالب مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام

 رداً على نائب رئيس المجلس الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان حول نعته لعامة الشيعة المبغضين لأبي بكر وعمر بأنهم أولاد حرام

 فوضى الحزب في الضاحية الجنوبية

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 وجوب البيعة للإمام المعظَّم المهدي المنتظر (سلام الله عليه) واضح في النصوص الشرعية

 خلاف العباس بن عبد المطلب مع أمير المؤمنين مولانا الإمام المعظم عليّ بن أبي طالب عليه السلام صوريٌّ لإظهار ضلال أبي بكر

 ما الدليل على وجوب قتل المرتد؟

 لا أُخوة بين المؤمن والمخالف

 ما حكم وضع الرجال للطوق الذي يحتوي على السلاسل تأّسّياً بما جرى على مولانا الإمام زين العابدين عليه السلام

 بحث حول تنزيه عقيل بن أبي طالب رضي الله عنه عن الفسوق والإنحراف

 المعصوم عليه السلام يعلم جميع الصناعات والعلوم الطبية والهندسية وجميع ما يحتاجه البشر

ملفات عشوائية :



 حكم الشطرنج الشّرعي؟

 أسئلة فقهيّة حول التربة والسجود

 ــ(6)ــ ماذا نستفيد من قصّة الشيخ محمّد الكوفي الذي التقى بالإمام الحجّة عليه السلام

 كيف يعيش اﻻموات في البرزخ ؟

  معنى العورة / معنى الكاسيات العاريات

 ـ(25)ـ الرد على من شكك باسم والد مولانا الإمام الحجة بن الحسن عليهما السَّلام

 المنهج التفكيكي وإخلاله بالمنهج الفقهي

جديد الصوتيات :



 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

 ــ(7)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما ــ(الحلقة الثانية)ـ

 ــ(6)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما

 ــ(5)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة بالوجوه 9و10و11 ــ(الحلقة الخامسة)ــ

 ــ(4)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة ــ(الحلقة الرابعة)ــ

 ــ(3)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة ــ(الحلقة الثالثة)ــ

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 52

  • عدد المواضيع : 1458

  • التصفحات : 6925927

  • التاريخ : 24/10/2017 - 05:12

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net