• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (6)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (419)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (978)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (97)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • آراء (2)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (0)
  • فقهي عقائدي (34)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (19)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (32)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... أهلا وسهلا بمتابعي موقع العترة الطاهرة عليهم السلام ... نسأل الله لنا ولكم التوفيق لنشر علوم آل بيته الأطهار عليهم السلام • 
  • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .

        • القسم الفرعي : شبهات وردود .

              • الموضوع : اللعن الوارد في زيارة عاشوراء .

اللعن الوارد في زيارة عاشوراء

الإسم:  *****
النص: بسمه تعالى ،
سماحة آية الله الشيخ محمد جميل حمود العاملي ،
\" اللهمَّ خُصَّ أنْتَ أَوّلَ ظالمٍ بِاللّعْنِ مِنِّي، وَابْدَأْ بِهِ أوّلاً، ثُمَّ الْعَنِ الثَّانِي، وَالثَّالِثَ وَالرَّابِع. \"
مما لا يخفى عليكم أن هذا مقطع من زيارة عاشوراء المشهورة المروية عن إمامنا محمد الباقر (عليه السلام) ، فهل هذه الكنايات في هذا المقطع هي كما صرح بها الإمام أو هي وضعت عندما نقل المحققون الزيارة من باب التقية ، لتوضيح السؤال ؛ هل الإمام عليه السلام كان يُكني بالأسماء كالأول والثاني أم أنه كان يذكر أساميهم أثناء الزيارة ثم من بعد ذلك حذفت الأسماء للتقية.
وهل يجوز لي عندما أقرأ الزيارة بيني وبين نفسي أن أجهر بالأسماء أم علي أن ألتزم بالنص المبارك الموجود لزيارة عاشوراء الموجود حالياً بمفاتيح الشيخ القمي رحمه الله.

 


الموضوع : اللعن الوارد في زيارة عاشوراء

بسمه تعالى
 

السلام عليكم ورحمته وبركاته
 

     الظاهر أن التكنية بالأول والثاني والثالث والرابع هو من صنع الرواة، ومن البعيد نزولها من ربّ العزة على رسوله الكريم وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام بالتكنية، فالأصل الأولي يقتضي الإعتقاد بنزولها بأسماء الأصنام الأربعة ولم تكن بالكناية، لعدم وجود موضوع للكناية مع كونهم أمناء الله تعالى على حلاله وحرامه، فمن البعيد جداً أن تكون نزلت الزيارة على رسول الله وآله بالتكنية، فالأصل هو القول بنزولها لاأسماء الصريحة، ثم أنه طرأ شكٌ علينا بعد الأصل الأصيل فمقتضى القاعدة أن نقول بالإستصحاب وانها صريحة بالأسماء حتى يأتينا دليل قطعي أو ظني معتبر يثبت لنا أنها نزلت بالتكنية ، وحيث لم يثبت لنا شيء من ذلك فالقول بوجود تقية من قبل الرواة هو المتعيَّن لما عانوه من ظلم وخوف من قبل بني أمية وبني العباس الذين كانوا يحترمون الأربعة دون يزيد بن معاوية وبني سفيان، من هنا لم تُراعَ الكناية في يزيد ومن بعده ممن صرحت الرواية بأسمائهم بسبب علانية فجورهم وظلمهم بحيث لا يخفى على أحد من المسلمين، ولربّما يمكن القول بأن التكنية إنَّما حصلت من قبل الأئمة الطاهرين عليهم السلام لمصالح خفية لا نفقه كنهها، ولكنَّ الأصل يقتضي القول بعدم ذلك كما أشرنا آنفاً لوضوح أنه لا تقية بين الله تعالى وبين حججه الطاهرين عليهم السلام فإنهم موضع سره وتراجمة وحيه فلا تخفى عليهم خافية في الأرض وفي السماء.
     وخلاصة الأمر: الأصل الأولي يقتضي القول بأن اللعن ورد على الأسماء الأربعة المعروفة: أبي بكر وعمر وعثمان ومعاوية، ثم طرأ الشك فيه، فأصل الإستصحاب جارٍ هنا بلا إشكال أي أننا نستصحب بقاء اللعن على الأسماء المعروفة وما عداها مشكوك فننفيه بأصالة العدم، فهنا عندنا أصلان: أصل الإستصحاب وأصالة العدم.

  وأما سؤالكم عما إذا كان بإمكانكم الجهر بالأسماء الأربعة

      فجوابه أنه مما لا ريب فيه ولا شك يعتريه بعد وضوح أن التكنية ـــ على فرض وجودها منهم عليهم السلام ـــ إنَّما هي بسبب الخوف من الظالمين، وفي حال ارتفع الخوف فلا إشكال بالجهر لا سيما في الخلوات وهو من أفضل القربات..والله تعالى حسبنا ونعم الوكيل والسلام عليكم.
 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/01/16   ||   القرّاء : 16770




أحدث البيانات والإعلانات :



 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

 الردُّ العلمي على الشيخ محمد الحاج حسن المدّعي الكرامات للراهب مار شربل..!

 بيان حول هلال شهر شوال لعام 1440 هجري

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 يستحب التشافي بطين قبور آل محمد عليهم السلام من دون استثناء..

 علاج خبر المسيب بن زهير عن الإمام الكاظم عليه السلام الدال على حرمة التبرك بتربته ومعارضته لبقية الأخبار الدالة على استحباب التشافي بتربة بقية الحجج الأطهار عليهم السلام

 هل يصح إطلاق لقب( سيّد) على غير الهاشمي..؟.

 العلّة التي من أجلها حُجِبَ إبن صهاك عن رؤية نور الصدّيقة الكبرى فاطمة الشهيدة سلام الله عليها...!

 حبّ مولاتنا المطهّرة فاطمة الزهراء صلى الله عليها ينفع في مواطن عسيرة يوم القيامة..

 الزبير لا تناله الرحمة والشفاعة حتى لو فرضنا جدلاً أنه مشى خلف جنازة مولاتنا المطهَّرة فاطمة الزهراء صلى الله عليها

 هل كان الزبير بن العوام لعنه الله يعلم موضع قبر الصديقة الشهيدة سيدتنا المطهرة فاطمة الزهراء صلى الله عليها وأهل بيتها الأطهار عليهم السلام؟

ملفات عشوائية :



 تعليل نسبة الزنا في أعداء الأئمة الطاهرين عليهم السلام

 خاتمة الخواتم حول مقامات المولى قمر بني هاشم (عليه السلام)

 حكم ميراث الزوجة من زوجها المتوفى

 غسل التوبة ثابت شرعاً عندنا ـــ لا بأس بالإتيان بصلاة التوبة المروية في كتاب المصباح وجمال الإسبوع برجاء المطلوبية على قاعدة التسامح في أدلة السنن المدلول عليها بأخبار من بلغه ثواب عنهم سلام الله عليهم

 الفتاوى البروجردية - الجزء الأوّل

 التقليد واجب بحكم عمومات الكتاب والسنَّة المطهرين

 الضوابط والمعايير الأُصولية في صحة إنتقاء الخبر التاريخي

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 35

  • عدد المواضيع : 1911

  • التصفحات : 14709134

  • التاريخ : 7/12/2021 - 00:13

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net