• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (12)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • متفرقات (6)
  • التطبيرالشريف ... شبهات وردود (1)
  • رد الشبهات عن الأئمة الأطهار (ع) (0)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (7)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (400)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (875)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحث في الأسانيد (71)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فقهي رجالي (10)
  • فقهي عقائدي (31)
  • فقهي تاريخي (5)
  • عقائدي أخلاقي (1)
  • فقهي أصولي (11)
  • عقائدي رجالي (10)
  • أصولي تاريخي (1)
  • فقهي تفسيري (3)
  • فقه الزيارات والأدعية (3)
  • شعائري / فقهي شعائري (17)
  • طبّي روحاني (1)
  • عقائدي تفسيري (12)
  • أصولي رجالي (3)
  • فقهي سياسي (1)
  • فقهي - عقائدي - رجالي (2)
  • منطقي وأصولي ورجالي وتفسيري وفقهي وأدعية (4)
  • عقائدي توحيدي (1)
  • عقائدي قرآني (2)
  • قصص (1)
  • ولائي / عرفاني (1)
  • جيولوجي تكويني (1)
  • لغوي (3)
  • رجالي تاريخي (3)

فلسفة ومنطق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فلسفة ومنطق (4)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • رسائل تحقيقيّة (3)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

نصائح :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نصائح (5)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (30)

مراسلات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (5)

آراء خاصّة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • آراء (2)

أخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع أخلاقيّة (3)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... أهلا وسهلا بمتابعي موقع العترة الطاهرة عليهم السلام ... نسأل الله لنا ولكم التوفيق لنشر علوم آل بيته الأطهار عليهم السلام • 
  • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .

        • القسم الفرعي : شبهات وردود .

              • الموضوع : القَدَرُ المتيقّن في مُسلم بن عقيل أنّه معصوم بالعِصمة الصُّغرى .

القَدَرُ المتيقّن في مُسلم بن عقيل أنّه معصوم بالعِصمة الصُّغرى

 

السّلام عليكم ورحمةُ الله وبركاته.

سماحة المرجع الدّيني الولائي والآية في البراءة شيخَنا الشّيخ محمّد جميل حمّود العاملي روحي له الفداء

هل المولى سيّدنا مسلم بن عقيل وكيل وسفير الإمام الحسين عليه السّلام معصومٌ؟

واذا كان معصوماً، من أي قسم من العِصمة ؟

وماهي أدلّة العصمة ؟.

جزاكم الله خيرا

الشيخ *****

*****

القسم العقائدي:القَدَرُ المتيقّن في مُسلم بن عقيل أنّه معصوم بالعِصمة الصُّغرى.

بسمه تعالى

وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته

الجواب: كان سيّدُنا مسلم بن عقيل عليه السّلام من الصفّ الثّاني من سادات آل محمّد عليهم السّلام، ولم نرَ في سيرتِه المباركة ما يوجب الإعتقاد بعدم عصمته الذّاتية - بالرّغم من أنّ عصمتَه الإكتسابيّة (على اقلّ تقدير) هي القَدَرُ المتيقنُ فيه والّتي يُعَبّر عنها ب(تالي المعصوم) كما اوضحناه في كتابنا الجديد" خاتمة الخواتم في مناقب المولى المعظَّم قمر بني هاشم عليه السّلام"- فإذا كان محمّد بن الحنفية ممّن لا سلطان لإبليس عليه حسب تعبير أحد أئمّة أهل الكساء بحقّه فلا غُبار ساعتئذٍ في أن لا يكون للشّيطان سُلطان على رجلٍ عظيمٍ كسيّدنا مسلم بن عقيل عليه السّلام والّذي بلغَ في المناقب ما لا يُمكِننا وصفُه، وليس معنى ذلك أنّنا قِسنا عصمة مسلم على عصمة ابن الحنفيّة...!! كلّا والف كلّا ! بل إنّنا نستدلُّ على عصمته الذّاتيّة  من الدّرجة الثّانية( العصمة الصُّغرى) بأمرين هما التّالي:

   ( الأمر الأوّل): نقاوة عقيدته وسيرته الطّاهرة، إذ إنّنا لم نجد في سيرته ما يدل على ارتكاب الذّنوب والخطايا ولو على مستوى المكروه فضلاً عن حرام واحد.

  (الأمر الثّاني): لا ريب في أنّ مسلم بن عقيل عليه السّلام من آل محمّد، وآل محمّد سلام الله عليهم لا يُقاس بهم أحدٌ من النّاس كما جاء في الخبر المستفيض، وآلُ محمّد في هذا الخبر على قسمين من العِصمة: أحدهما: العصمة الصُّغرى؛ وثانيهما: العصمة الكبرى، فالكبرى خاصة بالاوائل من آل محمّد، والصُّغرى خاصّة بأولادهم ومن سبقهم من اولاد وأحفاد سيّدنا أبي طالب عليه السّلام...ويُستثنى منهم: المولى المعظّم أبي الفضل العبّاس واخته الصّدّيقة الكبرى زينب عليهما السّلام باعتبار انّ عصمتهما من قسم العصمة الكبرى التي تضاهي عصمة الانبياء عليهم السّلام وقد فصّلنا القول في عصمتهما في بحوثنا الاخرى ككتاب: العصمة الكُبرى لِوَليّ الله العبّاس عليه السّلام وكتاب: الحقيقة الغرّاء في تفضيل الصديقة المبرى زينب الحوراء على مريم العذراء عليهما السّلام.

والخُلاصة: إن مَن لم يكن مذنباً طوال حياته وكان من آل محمّد عليهم السّلام، فلا ريبَ في صحّة نِسبة العِصمة اليه، وما ذهبنا اليه من العصمة سيكون  وقعُه قويّاً وصعباً على ذوي العقول الضّعيفة، وذلك لأنّ أمرَ آل محمّد صعبٌ مُستَصعَبٌ لا يحتمِله الّا مَلَكٌ مُقرّب او نبيّ مُرسَل أو عبدٌ امتحنَ الله قلبَه بالإيمان...! لقد ارسل الله الى النّاس في قُراهم ومدنهم مئة وأربعاً وعشرين ألف نبيّ واكثرهم لم يكونوا بمستوى المولى المعظّم مسلم بن عقيل عليه السّلام من حيثيّة اليقين والإخلاص والجهاد والطّاعة...ولم يتعجّب عالِمٌ من ذلك، ولكن إذا وصلت النّوبةُ الى آل محمّد نراهم تتكَهرب عقولُهم وترجف ركبُهم حينما يسمعون شيئاً من عصمة بعض أحفاد آل أبي طالب وعبد المطّلب عليهم السّلام، وما ذلك الّا الحسد واستصغار شأنهم...! فسبحان ربك ربّ العزّة عمّا يصفون والعاقبة للمتّقين.

والله وليّ المؤمنين.

العبد المترقّب/ محمد جميل حمُّود العاملي

بيروت بتاريخ ٣ ذي الحجة ١٤٤٠ هجري.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/10/13   ||   القرّاء : 886




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

 الردُّ العلمي على الشيخ محمد الحاج حسن المدّعي الكرامات للراهب مار شربل..!

 بيان حول هلال شهر شوال لعام 1440 هجري

 بيان للشعب العراقي الثائر

 ردٌّ علمي صادر من مكتب آية الله المحقق الفقيه المجاهد الشيخ محمد جميل حمُّود العاملي دام ظله الوارف

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 يجب الحج حتى في أيام الوباء

 حكم العثور على حاجب بعد غسل الجنابة

 حكم استحباب تحنيك المولود بماء الفرات/ أيهما أفضل ماء النهر أو ماء الأنابيب المطعمة بالكلور؟/ التصدق بالذهب والفضة أفضل أم العملة السوقية؟/ هل يحرم على الأم الأكل من عقيقة مولودها؟/ الرد على قول المشهور/ نظرنا الفقهي في الجمع بين أخبار العقيقة المتعلقة با

 حكم تقسيم التركة فيما لو ترك الميّت زوجةً وابن أخيه المتوفى؟

 حكم الجاهل بحدوث الكسوف والخسوف

 لا صدقة وذو رحم محتاج

 الكحول الصناعية المستخدمة في تطهير الجروح والعطور طاهرة بحسب ظاهر الحال

ملفات عشوائية :



 لا يجوز الزواج من المرأة الحامل إلا بعد إكمال عدتها وهي وضع الحمل

 حكم استحباب تحنيك المولود بماء الفرات/ أيهما أفضل ماء النهر أو ماء الأنابيب المطعمة بالكلور؟/ التصدق بالذهب والفضة أفضل أم العملة السوقية؟/ هل يحرم على الأم الأكل من عقيقة مولودها؟/ الرد على قول المشهور/ نظرنا الفقهي في الجمع بين أخبار العقيقة المتعلقة با

 هل قول يا عليّ شركٌ؟

 الزنا أعظم من الاستمناء ولا يجوز مجامعة الزوجة بنية كونها امرأة اجنبي

 المطاعن على عمر

 يجب الجهر بالبراءة من أعداء آل محمد عبر مواقع التواصل الإلكتروني

 من نعت الإمام السجاد عليه السلام بالهجر هو نظير عمر بن الخطاب الذي نعت النبي الأعظم صلى الله عليه وآله بالهجر..كلاهما من المنافقين الكافرين

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 54

  • عدد المواضيع : 1783

  • التصفحات : 12447929

  • التاريخ : 29/09/2020 - 23:09

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net