• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (6)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (432)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1039)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (99)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • آراء (5)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (34)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (19)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (33)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اعلن سماحة المرجع الديني آية الله الشيخ محمد جميل حمود العاملي دام ظله بأن يوم غدٍ السبت هو المتمم لشهر شعبان(٣٠ شعبان) بالتالي فإن يوم الاحد هو أول شهر رمضان المبارك أعاده الله تعالى على المؤمنين بالخير وعلى الإمام المهدي عليه السلام بالنصر المؤزر... • 
  • القسم الرئيسي : علم الرجال .

        • القسم الفرعي : مواضيع رجاليّة .

              • الموضوع : خبر ولادة مولاتنا سيّدة نساء العالمين فاطمة عليها السلام المروي في أمالي الصدوق عن أحمد بن محمد الخليليّ ومحمد بن أبي بكر الفقيه، معتبر سنداً وصحيح مضموناً ودلالةً .

خبر ولادة مولاتنا سيّدة نساء العالمين فاطمة عليها السلام المروي في أمالي الصدوق عن أحمد بن محمد الخليليّ ومحمد بن أبي بكر الفقيه، معتبر سنداً وصحيح مضموناً ودلالةً

بسم الله الرّحمان الرّحيم  

 

 سماحة آية الله.. الحجّة المحقق المرجع الديني الكبير الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دام ظله الوارف ) .
  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد. شيخنا الأجل نرجو من جنابكم التفضل بالإجابة على هذا السؤال ولكم مني جزيل الشكر وخالص الدعاء.
 مارأيكم في سند رواية مولد سيدتنا المطهرة سيدة نساء العالمين مولاتنا فاطمة الزهراء عليها السلام الذي يرويه الشيخ الصدوق مسنداً عن المفضل ابن عمر عن الإمام الصادق (  عليه السلام ) هل تراه  سنداً معتبراً  أم  في رواته خدش ؟
ودمتم موفقين مؤيدين بمحمد وآله الطاهرين.

 

 

القسم الرجالي:خبر ولادة مولاتنا سيّدة نساء العالمين فاطمة عليها السلام المروي في أمالي الصدوق عن أحمد بن محمد الخليليّ ومحمد بن أبي بكر الفقيه، معتبر سنداً وصحيح مضموناً ودلالةً.
 بسمه تعالى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجواب: خبر ولادة الصدّيقة الكبرى مولاتنا المطهّرة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها الذي رواه الصدوق في الأمالي ونقله عنه العلامة المجلسي في البحار لا غبار على صحته واعتباره من ناحية السند والمضمون.. فالسند  معتبر ولا يُعتنى في التشكيك براوٍ أو راويين مجهولي الحال في تراجم علم الرجال الشيعي لا سيما أن الراوي الثاني من رواة العامة...فسلسلة الخبر كلها معتبرة والراوون كلهم شيعة إلا محمد بن أبي بكر الفقيه الذي أدى وجوده في السلسلة الى تشكيك عند الاخ السائل الكريم؛ وعلى فرض ضعف السند بوجود راوٍ عاميّ أو شيعيّ مجهول الحال في تراجم الرجال فلا يعني بالضرورة سقوط الخبر عن الحجية الصدورية.
 ويمكن تصحيح وترميم السند بالقرائن الرجالية والدرائية المعتبرة من نواحٍ أربعة هي ما يلي:
( الناحية الأولى): تصحيح الشيخ الصدوق لأحمد بن محمد الخليليّ وتوثيقه له، ومٍن ثمّ نقل الراوي الثقة( أحمد بن محمد الخليليّ) عن محمد بن أبي بكر الفقيه الشافعي، مما يعني أن الثقة الأول نقل عن ثقة مثله وهو محمد بن أبي بكر الشافعي، ومن البعيد جداً للثقة الصادق في نقله أن ينقل عن كذّاب وإلا انتفت وثاقة الأول من حيثية نقله عن الكاذب، فمن كان صادقاً يستحيل عادةً - لا عقلاً - أن يطمئن للكذّاب ولا أنه يهوى النقل عن الكذابين..فأنت عندما تلتزم بمنهج الصدق فهل يمكنك أن تأخذ بأخبار الكذابين..؟! قطعاً أنك لا تفعل ذلك وذلك لأنه خلاف طبيعة الصدق التي تتصف به ذاتُك الصادقة، فلا يمكنك أن تنقل مِن الكذّابين خبراً صغيراً تافهاً، فضلاً عن الأخبار المعرفية العالية المضامين بحق الصدّيقة الكبرى فاطمة الزهراء عليها السلام.
( الناحية الثانية): لو فرضنا أن الراوي الثاني( وهو محمد بن أبي بكر الفقيه الشافعي) من الكذابين، فهنا نسأل عما دعاه الى نقل خبرٍ عالي المضامين بحق أم المؤمنين مولاتنا خديجة بنت خويلد وابنتها سيدة نساء العالمين فاطمة عليها السلام في حين أن روايته لهكذا خبر يشكل خطراً عليه ويعرضه للأذية او القتل كغيره من رواة العامة الذين رووا الفضائل فأصابهم من قومهم البلاء والقصاص..؟  والداعي الى نقل هكذا أخبار - التي قد تجره الى البلاء - هو الحب لأهل البيت عليهم السلام وتفخيم أمرهم ونشر فضائلهم التي تميّزهم عن عامة الخلق.
 وبعبارة أخرى:إن السبب الداعي الى رواية أحاديث الفضائل العالية هو الإعتقاد بمن يُروى في حقهم الفضائل والكرامات..وهذه منقبة في حق الراوي الفقيه الشافعي وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على وثاقته وامانته في نشر الفضائل والمكرمات عن أم المؤمنين خديجة عليها السلام وسيدتنا  الشريفة والمطهرة العفيفة فاطمة الزهراء عليها السلام.
( الناحية الثالثة): لا يُشترط في اخبار الفضائل والكرامات صحة السند واعتباره بإتفاق الأصوليين والرجاليين، وبالتالي يكون البحث في السند بلا جدوى.
وقد أسهبنا في البحث حول صحة روايات الفضائل الضعيفة السند في كتابينا الجليلين: (الشعائر الحسينية المقدّسة وإتحاف ذوي الإختصاص بالتحقيق في خبر مسلم الجصاص).
( الناحية الرابعة): إن العمدة في صحة الأخبار هي الأخذ  بالأخبار الموثوقة الصدور  التي دلت القرائن الخارجية على صحة مضمونها، وحيث إن موضوع خبر ولادة سيّدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام مرتبط بفضائلها العالية فيجب الأخذ به واعتماد مضمونه، وهو ليس خبراً واحداً تفردت به فضائلها التي لا تعدُّ ولا تُحصى بل له نظائر وأشباه في أخبار سيرتها العطرة سلام الله عليها، وبالتالي تكون هاتيك الأخبار قرينة واضحة على صحته من دون مساس بالموضوع السندي.
وبالجلمة: إن سند الحديث معتبر ولا مغمز فيه، كما أن مضمونه في غاية القوة والمتانة..والله تعالى يتولى الصالحين.
العبد المترقب محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ ٢٥ جمادى الثانية ١٤٤٢ هجري قمري.

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/02/28   ||   القرّاء : 1220




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

 الردُّ العلمي على الشيخ محمد الحاج حسن المدّعي الكرامات للراهب مار شربل..!

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 أشهر الحج ثلاثة/ كيف يكون الحج في ثلاثة شهور مع أنه في ذي الحجة..؟

 البصاق او الريق لا يطهر الفم من النجاسة الطارئة فيه

 من شروط عقد التحليل أن تنكح زوجاً آخر بالعقد الدائم لا المنقطع

 لا يجوز للتاجر أن يربح من المؤمن الكثير

 يجب شرعاً أن تكون القراءة في الصلاة باللغة العربية الفصحى..

 حكم جنون الزوجة قبل العقد وبعده

 متى يكون الخلُّ طاهراً ومتى يكون نجساً..؟

ملفات عشوائية :



 النهي عن نكاح أزواج النبيّ الأعظم صلى الله عليه وآله هو نهيٌّ تشريعيٌّ وليس تكوينياً بقرينتين لغوية إعرابية وأخرى اصطلاحية/أمران مهمان في تأكيد النهي التشريعي فقط / المحاذير المترتبة على دعوى النهي التكويني عن نكاح أزواج النبيِّ الأعظم صلى الله عليه وآله

 لم المعصوم عليه السلام بشهادته لا يستلزم إلقاء نفسه في التهلكة

 هل الإمام عليه السلام ملزم بتبليغ الدين والمسائل الشرعية وأحكام الإسلام ؟

 معنى الإستخارة / الأدلة المشروعة على جواز الإستخارة / موارد الإستخارة / الحكمة في تشريع الاستخارة

 تعريفنا للعصمة / الصفات التي يتميز بها النبيّ والوليّ عليهما السلام / الشفاعة عامة تشمل إسقاط العذاب عن المؤمن في البرزج / الفروق الجوهرية بين المخالفين والإمامية / كيفية توجيهنا للروايات والزيارات الوارد فيها إستغفار المعصوم عليه السلام من الذنوب

 المختار الثقفي من أولياء آل محمد عليهم السلام

 قتل عمر بن الخطاب بعد شهادة سيدة النساء عليها السلام بثلاث عشر سنة

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 35

  • عدد المواضيع : 1994

  • التصفحات : 16210212

  • التاريخ : 14/08/2022 - 06:59

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net