• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (12)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • متفرقات (6)
  • التطبيرالشريف ... شبهات وردود (1)
  • رد الشبهات عن الأئمة الأطهار (ع) (0)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (7)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (13)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (368)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (670)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحث في الأسانيد (68)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فقهي رجالي (9)
  • فقهي عقائدي (30)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (5)
  • عقائدي أخلاقي (1)
  • فقهي تفسيري (3)
  • أصولي تاريخي (1)
  • عقائدي رجالي (10)
  • فقه الزيارات (2)
  • شعائري / فقهي شعائري (12)
  • طبّي روحاني (1)
  • عقائدي تفسيري (7)
  • أصولي رجالي (3)
  • فقهي سياسي (1)
  • فقهي - عقائدي - رجالي (2)
  • منطقي وأصولي ورجالي وتفسيري وفقهي (1)
  • عقائدي توحيدي (1)
  • عقائدي قرآني (1)
  • قصص (1)
  • ولائي / عرفاني (1)
  • جيولوجي تكويني (1)

فلسفة ومنطق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فلسفة ومنطق (2)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • رسائل تحقيقيّة (3)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (13)
  • مؤلفات فقهيّة (10)

نصائح :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نصائح (3)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (25)

مراسلات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (5)

أخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع أخلاقيّة (3)

آراء خاصّة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • آراء (1)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • نعزي صاحب العصر والزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف بالذكرى الأليمة لهدم قبور أجداده الأطهار عليهم السلام في البقيع الغرقد... اللهم عجل لوليك الفرج واحفظه من كل سوء واهلك أعداءه من الأولين والآخرين. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأهلك اعداءهم • 
  • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .

        • القسم الفرعي : شبهات وردود .

              • الموضوع : الحكمة من غيبة الإمام الحجة القائم عليه السلام لا تنحصر بجمع الأعوان والأنصار فحسب بل لها غايات أخرى .

الحكمة من غيبة الإمام الحجة القائم عليه السلام لا تنحصر بجمع الأعوان والأنصار فحسب بل لها غايات أخرى

 الإسم:  ***** 

النص: بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
سماحة اية الله المرجع الديني العلامة المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي دام ظله 
ارفع الى مقامك العالي استفسارين 
علمائنا الكبار يذكرون ان من اسباب غيبة الامام المهدي ارواحنا له الفداء الحكمة المجهولة ومصالح لايعلمها الا الله عز وجل وشبة الاجماع على ضوء الاخيار المستفيظة انه علية السلام غاب لخوفة على نفسة من القتل والذبح 
الاستفسار الاول - لماذا حدد الائمة سلام الله عليهم هوية الامام المهدي علية السلام وبينوا انه يقوم بالسيف ويزيل الممالك ويقهر كل سلطان عنيد وجبار عتيد ويبسط العدل ويميت الجور وانه المولود الذي انتظره الانبياء والمرسلون والاوصياء 
الاستفسار الثاني كان من الممكن ان الامام المهدي علية السلام يمارس التقية كما مارسها ابائه الائمة عليهم السلام وينفي هويتة ومهدويته الى ان يظهر ويتمكن من الانصار والاتباع ولاتكن حاجة الى الغيبة والانتظار ويقع المومنون بالحيرة والمحنة ويستمر مسلسل الظلم والطغيان وتحريف الدين لغياب الامام الحجة سلام الله علية 
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة 
 
 
الموضوع: الحكمة من غيبة الإمام الحجة القائم عليه السلام لا تنحصر بجمع الأعوان والأنصار فحسب بل لها غايات أخرى.

بسمه تعالى
 
السلام عليكم ورحمته وبركاته 
 
جوابنا على استفساركم الأول بما يلي:
إن تحديد الأئمة الطاهرين عليهم السلام لهوية الإمام القائم المهدي المنتظر أرواحنا فداه وعليه السلام لم يكن تحديداً يؤدي إلى كشف أمره بل كان تحديداً مجملاً، وحتى لو احتملنا التحديد التفصيلي إلا أنه لا يمكن للأعداء أن يصلوا إليه أبداً باعتباره محفوظاً بحفظ الله تعالى ومصوناً بمصونيته المباركة بحيث يستحيل على العباد من الجن والإنس والشياطين أن يقتلوه، ولو تكاتفوا على قتله لما أمكنهم ذلك، لأن الله تعالى حفظه ليومٍ موعودٍ بالعدل وإزالة الجور... فإن تكليفه يختلف عن تكليف جده وآبائه الطاهرين عليهم السلام من حيث العيش تحت سنابك التقية والخوف من الأعداء ..من هنا كانوا يستعملون التقية في أحكامهم حفظاً لأنفسهم ونفوس شيعتهم ولم يكونوا مأمورين باستعمال الولاية التكوينية والدعاء لإبادة الأعداء مع أنهم لو فعلوا لأبادوا أعداءهم عن جديث الأرض...
وجوابنا على استفساركم الثاني فبما يلي: 
كما أشرنا لكم في جواب السؤال الأول: إن تكليف الإمام القائم بقية الله الأعظم أرواحنا فداه يختلف عن تكاليف عامة الأنبياء والمرسلين والأوصياء حيث كان تكليفهم أن يظهروا للناس لا أن يغيبوا عنهم إلا ما جاء في الأخبار عن بعضهم كالنبي عيسى وإلياس والخضر عليهم السلام فإن تكليفهم هو أن يختفوا عن الناس لمصالح لا نعرف كنهها..بل لعلّ ارتفاع نبي الله عيسى عليه السلام عن الأرض حتى لا يكون للحاكم الظالم عليه سطوة وبيعة وكذلك الخضر وإلياس عليهما السلام غابوا عن الخلق لكي لا يكون في عنقهما بيعة لظالم، وهكذا الإمام المهدي عليه السلام لن يكون في عنقه بيعة لحاكم ظالم كما كان عليه الأنبياء والأولياء عاشوا مقهورين وتحت سنابك التقية للحفاظ على أنفسهم ونفوس شيعتهم، ودعوى أن الإمام عليه السلام بإمكانه العيش بالتقية ثم يجمع أنصاراً فلا يكون ثمة سبب للغيبة لئلا يقع الشيعة في الحيرة... مردودة بما ثبت عن الأئمة الطاهرين عليهم السلام من أنهم عاشوا التقية ولم يقدروا على جمع الأنصار للقضاء على أعدائهم بل ما رأيناه أنهم عاشوا القهر والظلم والقتل ولم ينصرهم أحد من الشيعة سوى ثلة قليلة معدودة على الأصابع وما ذلك سوى لأن الناس يخافون الموت ولا يحبون الحق بل يريدون الحياة وسكراتها وملذاتها.. فها هو أمير المؤمنين وسيدة نساء العالمين طلبوا نصرة أربعين فرداً من المسلمين فلم يجدوهم بل تخلف عامة المسلمين في المدينة سوى من خمسة.... بالإضافة إلى أن وظيفة مولانا الإمام القائم المهدي عليه السلام لا تنحصر بالخوف من القتل بل تتخطى إلى مسألة تمحيص الشيعة وإفتتانهم وإختبارهم بالغيبة فيحيى من حيى عن بينة ويموت من مات على بينة كما جاء في الأخبار فلا يظهر حتى تغربل الشيعة كما يغربل الحبُّ في الغربال فلا يبقى إلا السليم والجيد..فغيبته للتمحيص والإمتحان وليس للفرار عن الحكم أو عن الظالم فحسب بل لغايات وحِكَم كشفت عن بعضها الأخبار الشريفة، مع كون غيبته ليست بإختياره وإنما هي بأمره تعالى وبقدرته تعالى وليس بمقدور الإمام عليه السلام أن يختفى مئات السنين إلى الآن لأن ذلك داخل في طول قدرة الله تعالى المعطي للحياة والحافظ من كيد الأعداء، فبأمره غاب وبأمره يظهر وله أسوة بجده النبيّ الأعظم صلى الله عليه وآله حينما خاطبه الله تعالى بقوله]ليس لك من الأمر شيء أو يتوب عليهم أو يعذبهم[ اللهم والِ من والاه وانصر من نصره واخذل من خذله وجعلنا وإياكم من خيرة أنصاره وأعوانه والذائبين في محبته ياحي يا قيوم برحمتك يا أرحم الراحمين..والسلام عليكم ورحمته وبركاته.
 
كلبهم الباسط ذراعيه بالوصيد عبدهم محمد جميل حمود العاملي ـــ بيروت بتاريخ 9جمادى الآخرة 1433هــ.
 
 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/05/09   ||   القرّاء : 3386




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان للشعب العراقي الثائر

 ردٌّ علمي صادر من مكتب آية الله المحقق الفقيه المجاهد الشيخ محمد جميل حمُّود العاملي دام ظله الوارف

 حذاء إمامنا المعظَّم المهدي المنتظر (سلام الله عليه) أشرف من الوطن وأهله

 بيان في نعي آية الله الفقيه المجاهد السيّد محمّد تقي الطباطبائي القمّي (أعلى الله مقامه)

 بيان بتحديد يوم عيد الفطر من عام 1437 هـ

 بيان هام بمناسبة هدم قبور ائمتنا الطاهرين عليهم السلام في البقيع الشريف بالمدينة المنورة

 بيان صادر عن مكتب المرجع الديني آية الله المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دام ظلّه الوارف) بشأن أزيز الرصاص وقنابل المفرقعات في بيروت

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 كتاب" فرحة الزهراء..الأصل والدلالات" لمؤلفه إبراهيم عبد علي، هو كتاب ضلال ومؤلفه عمريّ..!!

 يحرم إقامة صلاة الجمعة في غيبة الإمام المعظم الحجة القائم (أرواحنا له الفداء)

 من يصلي صلاة الجمعة يجب عليه إعادة الظهرين بدلاً من صلاة الجمعة

 شرب ماء الشعير المصنَّع عالمياً محرَّم شرعاً

 رسم كل ذي روح محرم شرعاً

 دم المعصوم طاهر زكي

 حكم الإستمناء وعرق المستمني في شهر رمضان المبارك

ملفات عشوائية :



 ما يجري في سوريا اليوم من أحداث لا يمكن إسقاطه حالياً على حركة ظهور السفياني

 مسألة في الميراث/ الفرق بين(بالمعروف) و(من معروف) في سورة البقرة

 نسخ التلاوة هو بعينه تحريف للقرآن عند المخالفين..والتقية لا تلغي دور أئمة الهدى عليهم السلام في بيان الأحكام الواقعية

 جواز التطبير ليس مشروطاً برضا الوالدين / المشي على الجمر للمعتقد به جائز بل مستحب لأنه يشد القلوب الضعيفة عن الولاء الحسيني

 كتاب السيف الضارب في الردّ على منكري اللقاء بالإمام الغائب عليه السلام ردّاً على المرتد الضال المضل كمال الحيدري (لعنه الله)

 تصوير الرجال الأجانب للمرأة حرام، وتصوير النساء للرجال الأجانب حرام أيضاً

 شرح الحديث القدسي (يا أحمد لولاك لما خلقت الأفلاك ، ولولا عليٌّ لما خلقتك ، ولولا فاطمة لما خلقتكما)

جديد الصوتيات :



 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

 ــ(7)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما ــ(الحلقة الثانية)ـ

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 52

  • عدد المواضيع : 1506

  • التصفحات : 8425686

  • التاريخ : 23/10/2018 - 08:30

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net