• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عليه السلام) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (عليها السلام) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (14)
  • شبهات وردود حول ظلامات سيّدتنا فاطمة عليها السلام (2)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (عليه السلام) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين (عليه السلام) (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (457)
  • عقائدنا في الزيارات (2)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1167)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (102)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • كلمة - رأي - منفعة (20)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (35)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (26)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (13)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (35)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اللهمّ صلّ على محمّد وآل محمّد وعجّل فرجهم وأهلك أعداءهم • 
  • القسم الرئيسي : الفقه .

        • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .

              • الموضوع : الوضوء قبل الطعام ينفي الفقر/ المراد من الوضوء في الخبر الشريف/ دفع تصور خاطئ حول فهم الخبر .

الوضوء قبل الطعام ينفي الفقر/ المراد من الوضوء في الخبر الشريف/ دفع تصور خاطئ حول فهم الخبر

 

السلام عليكم
سماحة المرجع هنالك رواية وردت عن النبي صلى الله عليه واله وسلم تقول:
(الوضوء قبل الطعام ينفي الفقر ،وبعده ينفي الهم ، ويصح البصر).

هل يقصد الوضوء كوضوء الصلاة ام يقصد غسل اليدين؟

 

القسم الفقهي: الوضوء قبل الطعام ينفي الفقر/ المراد من الوضوء في الخبر الشريف/ دفع تصور خاطئ حول فهم الخبر.
       بسمه تعالى
الجواب:  يُراد مِن الوضوء في الخبر الذي استعرضتموه لنا هو: الوضوء المخصوص بالصلاة، وليس غسل اليدين كما ذهب إليه بعض الفقهاء المتقدّمين ولم يقدّموا لنا دليلاً واضحاً على التعيين بغسل اليدين.. وما ادّعوه هو إجتهاد منهم في فهم النصّ، وهو اجتهاد أقرب الى الإستحسان منه الى الدليل والحُجّة والبرهان، فهم عند استدلالهم على استحباب غسل اليدين قبل الوضوء قالوا: إن المراد بالوضوء الوارد استحبابه قبل الطعام هو الغسل مستدلين بالخبر المتقدّم بأن الوضوء قد يُراد به الغسل بدليل الخبر...وهذا الإستدلال كمن فسّر الماءَ بالماء، ولا قيمة له في سوق الفقاهة والتحقيق وذلك: لأن الغسل يختلف بطبيعته عن الوضوء، فالغسل يشمل الوضوء ويتعداه الى غسل البدن؛ وعند التخاطب لا يصح استخدام لفظ الوضوء محل الغسل، فبمقدور المعصوم عليه السلام أن ينصب قرينةً واضحةً على مراده حتى لا يقع المكلّفون في الحيرة والضلال، فلو أراد من المكلّفين غسل اليدين لكان قال لهم:" غسل اليدين قبل الطعام ينفي الفقر.."، وحيث إنّه لم ينصب للمكلفين قرينةً فساعتئذٍ نحمل لفظ الوضوء على الوضوء الخاص بالصلاة وليس غسل اليدين.
وبعبارة أخرى: عند إطلاق لفظ(وضوء) لا يجوز صرفه الى غيره وهو غسل اليدين، وذلك لأن غسل اليدين مؤونة زائدة على لفظ الوضوء بسبب عدم وجود قرينة صارفة ترفع الحيرة من نفوس المكلّفين لا أن توقعهم في الحيرة والشك...!!
والخلاصة: المراد من الوضوء الوارد في الخبر هو: وضوء الصلاة وليس غسل اليدين فقط.
والبحث طويل حول هذه المسألة ولكننا تعرضنا لها لرفع الحيرة، والقدر المتيقن من لفظ( الوضوء) الوارد في الخبر هو الوضوء المسنون قبل الصلاة وليس غسل اليدين؛ والخارج عن القدر المتيقن هو مشكوك، فننفيه بالأصل وهو عدم  صحة الإكتفاء بغسل اليدين من دون وضوء، ومن يتوضأ فإنه يستلزم غسل يديه بينما من يغسل يديه لا يطلق عليه أنه توضأ..يرجى التأمل فإنه دقيق.
حررها عبد الحُجّة القائم سلام الله عليه/ خادمه وكلبه الباسط يديه بالوصيد يترصد أعداءَه/ الشيخ محمد جميل حمود العاملي
بيرزت بتاريخ ٢ شوال ١٤٤١ هجري قمري.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/06/30   ||   القرّاء : 2957




أحدث البيانات والإعلانات :



 لقد ألغى سماحة لمرجع الديني الكبير فقيه عصره آية الله الحجّة الشيخ محمّد جميل حمّود العاملي ( دام ظلّه الوارف ) كلّ الإجازات التي منحها للعلماء..

 الرد الإجمالي على الشيخ حسن المصري..

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 الإيراد على الوهابيين غير المعتقدين بالتوسل بالأنبياء والأولياء من آل محمد عليهم السلام - ألقيت في عام 2008 ميلادي

 ما مدى صحة الفقرة الواردة في زيارة مولاتنا الصدّيقة المطهرة زينب الكبرى صلوات الله وتسليماته عليها: (السَّلام عليك أيتها المتحيّرة في وقوفك في القتلى..) ؟.

 قصُّ الأظافر واجبٌ على الرجل والمرأة معاً من دون تخصيصٍ..

 من هو وارث من لا وارث له..؟

 متى يجوز قتل القطط والكلاب المؤذية..؟

 كراهة تناول اللحم النيّء لأنه أكل السباع..

 هل يجوز تحصين البيوت الجديدة بأحراز وآيات وأدعية في الإسمنت خلال البناء.؟

ملفات عشوائية :



 نصائح للعلماء

 أربعينية الميت مشروعة ولا غبار عليها من الناحية الشرعية

 ولاية الفقيه حدودها ومواردها

 التحنيط الإسترالي للميت حرام شرعاً

 لا يحق للشعراء أن يتوسعوا في مخيلاتهم فيحوّلون الخيال الى حقائق ومسلّمات

 الأدلة على لزوم الشهادة الثالثة في الأذان والإقامة وتشهد الصلاة ــ والأدلة على وثاقة القاسم بن معاوية الدالة على لزوم ذكر أمير المؤمنين عليه السلام برسول الله محمد صلى الله عليه وآله

 زوجة إبن البنت من محارم الجد السببين فلا يجوز للجد نكاحها

جديد الصوتيات :



 الإيراد على الوهابيين غير المعتقدين بالتوسل بالأنبياء والأولياء من آل محمد عليهم السلام - ألقيت في عام 2008 ميلادي

 محطات في سيرة الإمام محمّد الجواد عليه السلام - 26تموز2007

 محاضرة حول الصدقة (حديث المنزلة..وكل الانبياء أوصوا الى من يخلفهم..)

 السيرة التحليليّة للإمام علي الهادي عليه السلام وبعض معاجزه

 لماذا لم يعاجل الإمام المهدي (عليه السلام) بعقاب الظالمين

 المحاضرة رقم ٢:( الرد على من شكك بقضية إقتحام عمر بن الخطاب لدار سيّدة الطهر والقداسة الصديقة الكبرى فاطمة صلى الله عليها)

 المحاضرة رقم 1:(حول ظلامات الصدّيقة الكبرى..التي منها إقتحام دارها..والإعتداء عليها ارواحنا لشسع نعليها الفداء والإيراد على محمد حسين..الذي شكك في ظلم أبي بكر وعمر لها...)

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 36

  • عدد المواضيع : 2188

  • التصفحات : 19028750

  • المتواجدون الآن : 1

  • التاريخ : 23/02/2024 - 17:25

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net