• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (19)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (12)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • متفرقات (6)
  • التطبيرالشريف ... شبهات وردود (1)
  • رد الشبهات عن الأئمة الأطهار (ع) (0)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (7)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (13)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (367)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (660)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحث في الأسانيد (67)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فقهي رجالي (9)
  • فقهي عقائدي (28)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (5)
  • عقائدي أخلاقي (1)
  • فقهي تفسيري (3)
  • أصولي تاريخي (1)
  • عقائدي رجالي (10)
  • فقه الزيارات (2)
  • شعائري / فقهي شعائري (12)
  • طبّي روحاني (1)
  • عقائدي تفسيري (7)
  • أصولي رجالي (3)
  • فقهي سياسي (1)
  • فقهي - عقائدي - رجالي (2)
  • منطقي وأصولي ورجالي وتفسيري وفقهي (1)
  • عقائدي توحيدي (1)
  • عقائدي قرآني (1)
  • قصص (1)
  • ولائي / عرفاني (1)
  • جيولوجي تكويني (1)

فلسفة ومنطق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فلسفة ومنطق (2)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • رسائل تحقيقيّة (3)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (12)
  • مؤلفات فقهيّة (10)

نصائح :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نصائح (3)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (23)

مراسلات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (5)

أخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع أخلاقيّة (3)

آراء خاصّة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • آراء (1)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • نعزّي إمامنا وقائدنا بقيّة الله الأعظم الحجّة المنتظر (سلام الله عليه وعجّل الله تعالى فرجه الشريف) بشهادة والده الإمام الحسن العسكري (عليه السلام)، كما ونعزّي جميع المؤمنين بهذا المصاب الجلل • 
  • القسم الرئيسي : مواضيع مشتركة ومتفرقة .

        • القسم الفرعي : فقهي أصولي .

              • الموضوع : لا بأس بزيارة ضريح خولة المنسوبة بالبنوة إلى الإمام الحسين عليه السلام برجاء المطلوبية .

لا بأس بزيارة ضريح خولة المنسوبة بالبنوة إلى الإمام الحسين عليه السلام برجاء المطلوبية

الإسم:  *****
النص:  سلام عليكم مولاي الجليل اسأل الله تعالى ان يطيل بعمركم الشريف في خدمة العترة الطاهرة صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين.
مولاي هل هناك فتاة للامام الحسين عليه السلام اسمها خولة ؟ وما الدليل على ذلك؟
ارجو من سماحتكم ان تجيبوني بسرعة وأسأل الله ان يطيل بعمركم الشريف.
خادمكم *****

 

الموضوع الفقهي: لا بأس بزيارة ضريح خولة المنسوبة بالبنوة إلى الإمام الحسين عليه السلام برجاء المطلوبية.
بسمه تبارك شأنه

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

     لم يثبت لدينا بأن للإمام المعظم الحسين عليه صلوات الله بنتاً إسمها خولة، فالمشهور بين المتقدمين شهرة عظيمة أن له عليه السلام ثلاث بنات هنَّ التالي: سكينة/فاطمة الصغرى/فاطمة الكبرى.
 وسكينة اسمها أمينة، وقد غلب لقبها على إسمها، وفاطمة الصغرى هي التي أبقاها الإمام سيّد الشهداء عليه السلام في المدينة لكونها كانت مريضة وكانت تشبه جدتها سيِّدة النساء مولاتنا الحوراء الإنسية فاطمة الزهراء صلوات الله عليها وقد اختلف المؤرخون على الفاطمتين(الصغرى والكبرى) أيهما اللتان تزوج بإحداهما الحسن بن الإمام الحسن المجتبى عليه السلام هل هي فاطمة الصغرى أم الكبرى؟.
 والمشهور أيضاً بين متأخري المتأخرين بأن للإمام الحسين عليه السلام بنتاً اسمها رقية وهي المدفونة في خربة الشام، وهي أخت الإمام زين العابدين عليه السلام من أم واحدة وهي  شاه زنان بنت كسرى وكان لها من العمر خمس سنين وقيل سبع سنين...ولم يشتهر بأن له بنتاً إسمها خولة، وما اشتهر في لبنان في منطقة بعلبك بكون خولة هي بنت الإمام الحسين عليه السلام ليس له أساس فقهي وتاريخي، والظاهر إن أول من كشف عن ذكرها هو ميخائيل ألوف سنة 1889م، ويذكر في روايته أنها من دون سند تاريخي بل هي رواية شعبية، فضريحها من الكشوفات الحديثة في نهاية القرن التاسع عشر، ونحن لا يمكننا الجزم بأنها بنت الإمام المعظم سيِّد الشهداء عليه السلام لأننا لا نملك المستند الشرعي على إثبات كونها إبنته عليه السلام، وعند فقدان المستند الشرعي لا يجوز لنا شرعاً أن ندَّعي بأنها إبنته فيكون إفتراءاً على الإمام عليه السلام ونسبة الفتاة المذكورة إليه بدون دليل شرعيّ وهو أمر يعتبر بدعة وإقحاماً لنسب ليس من النسب الحسيني على صاحبه آلاف الصلاة والسلام فيدخل مبتدع النسب لنفسه أو لغيره تحت قاعدة:( لعن الله الداخل فينا بغير نسب والخارج منا بغير سبب) نعم يجوز لنا شرعاً أن نزورها برجاء المطلوبية أي برجاء كونها إبنته عليه السلام، والزيارة برجاء المطلوبية مستحبة حتى ولو كانت واقعاً ليست إبنته، فيحصل على الثواب لمجرد الإحتمال بالبنوة الحسينية، فالإحتمال بالبنوة لا يشرِّع كونها بنتاً له بل يجوّز للمكلّف صحة الزيارة برجاء كونها إبنته، وقد دلت الأخبار على صحة الزيارة برجاء المطلوبية من حيث إنها مصداق من مصاديق ما ورد عنهم صلوات الله عليهم في "أخبار من بلغ"  الدالة بمتونها بأنه(من سمع شيئاً من الثواب على شيء فصنعه، كان له أجره وإن لم يكن كما بلغه) وحيث إن صلة الأئمة الأطهار عليهم السلام بزيارتهم وزيارة ابنائهم أحياءاً وأمواتاً مرغوب فيها شرعاً، فلا بأس بزيارة كل ضريح منسوب إلى أولادهم الطاهرين عليهم السلام طبقاً لأخبار من بلغ التي عمل ولا يزال يعمل بها أعلام الإمامية في السنن والآداب، ولا شك أن زيارة القبور من جملة السنن المستحبة شرعاً لا سيما المنسوبة إلى أولاد سادة الورى ومصابيح الدجى عليهم السلام، ومن المحتمل بأن تكون إبنته وماتت في منطقة بعلبك رأس العين لمّا مرَّ موكب السبايا في تلك المنطقة كما عُرفَ في العصور المتأخرة بأن للإمام الحسين عليه السلام ولداً في حلب ومات فيها ودفن بجوار المسجد المعروف بمسجد النقطة وسمي بالنقطة لأن نقطة دم من رأس المولى الإمام أبي عبد الله الحسين عليه السلام قدسقطت منه على الصخرة التي وضِعَ عليه رأس سيدنا الإمام المعظم الحسين الشهيد عليه السلام، فهذه الصخرة تحمر كل سنة في يوم عاشوراء، فيجتمع الناس حولها فيقيمون مأتماً لسيِّد الشهداء عليه السلام...فقبور أولادهم موزعة في البلدان بسبب التقية والإضطهاد والقتل والتنكيل بهم بسبب تجاهرهم بالحق أو لأنهم من عترة آل محمد عليهم السلام، فقد شرد أبناؤهم من قبل الظالمين وفروا من بلد إلى بلد لا سيما بعد الأحداث العظيمة التي ألمت بهم في كربلاء وما بعدها من مآسي كوقعة الحرة في المدينة وأمثالها... فلا نستغرب وجود أولاد منسوبين إليهم قد دُفنوا هنا وهناك وإن كان الواجب علينا عدم القطع بالنَسَب الشريف من دون دليل شرعيٍّ، لأن الإحتمال بمنزلة الوهم وهو يختلف بطبيعته عن اليقين أو الإطمئنان المدلول عليه بالأمارات الشرعية المقررة في علم أصول الفقه، ولا يصح ترتيب الآثار الشرعية على الإحتمال باعتباره تصوراً محضاً ولا يصح شرعاً الإستدلال على إثبات الأحكام الشرعية والوضعية المترتبة عليها بالتصورات والتخيلات المحضة التي لا يؤيدها دليل شرعي بخلاف اليقين وما شابهه كالأمارة الشرعية المدلول عليها بالخبر المقطوع الصدور أو الخبر الظني المعتبر بمقتضى أدلة حجية الخبر الواحد الثقة أو الموثوق الصدور فلا بدَّ من ترتيب الأثر الشرعي والوضعي عليها ، والله تعالى هو حسبي عليه توكلت وإليه أُنيب والعاقبة للمتقين والسلام عليكم ورحمته وبركاته.
 

حررها كلبهم الباسط ذراعيه بالوصيد/ عبدهم محمد جميل حمود العاملي ــ بيروت بتاريخ 11 محرم الحرام 1433هــ الموافق 26 تشرين الثاني عام 2012م.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/11/28   ||   القرّاء : 5686




أحدث البيانات والإعلانات :



 حذاء إمامنا المعظَّم المهدي المنتظر (سلام الله عليه) أشرف من الوطن وأهله

 بيان في نعي آية الله الفقيه المجاهد السيّد محمّد تقي الطباطبائي القمّي (أعلى الله مقامه)

 بيان بتحديد يوم عيد الفطر من عام 1437 هـ

 بيان هام بمناسبة هدم قبور ائمتنا الطاهرين عليهم السلام في البقيع الشريف بالمدينة المنورة

 بيان صادر عن مكتب المرجع الديني آية الله المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دام ظلّه الوارف) بشأن أزيز الرصاص وقنابل المفرقعات في بيروت

 بيان مقتضب في ذكرى ولادة الإمام الأعظم أسد الله الغالب مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام

 رداً على نائب رئيس المجلس الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان حول نعته لعامة الشيعة المبغضين لأبي بكر وعمر بأنهم أولاد حرام

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 حذاء إمامنا المعظَّم المهدي المنتظر (سلام الله عليه) أشرف من الوطن وأهله

 مسائل في ادعاء النسب الهاشمي

 الرد الفقهي على من حرَّم التقليد على العوام..!

 التفسير الفقهي للخبر الشريف:" لا ربا بين الوالد والولد"

 إثبات سند الخطبة الفدكية لمولاتنا الطاهرة الزكية الصدّيقة الكبرى فاطمة الزهراء (سلام الله عليها) ولعن الله ظالميها من الأولين والآخرين

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 توصيات مهمّة إلى خطباء المنبر الحسيني والمستمعين لهم

ملفات عشوائية :



 يجب الإحسان إلى الوالدين حتى لو كانا مخالفين بشروط

 ما هو رأي الشيخ الكليني والصدوق والمفيد والطوسي بالتطبير وهل أقروا به ؟ وما الأدلة عندهم على جوازه ؟

 جواز التطبير ليس مشروطاً برضا الوالدين / المشي على الجمر للمعتقد به جائز بل مستحب لأنه يشد القلوب الضعيفة عن الولاء الحسيني

 لعن الرسول لخالد بن الوليد

 منهجنا في الأسانيد يعتمد على القرائن القطعيّة

 مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (إصدار 2012)

 ــ(4)ــ استحباب البكاء على أهل بيت العصمة عليهم السَّلام مشروط بالرضى والتسليم لله تعالى

جديد الصوتيات :



 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

 ــ(7)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما ــ(الحلقة الثانية)ـ

 ــ(6)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 52

  • عدد المواضيع : 1488

  • التصفحات : 7169276

  • التاريخ : 18/12/2017 - 16:47

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net