• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (18)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (12)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • متفرقات (4)
  • التطبيرالشريف ... شبهات وردود (1)
  • رد الشبهات عن الأئمة الأطهار (ع) (0)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (7)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (13)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (364)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (642)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحث في الأسانيد (65)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فقهي رجالي (9)
  • فقهي عقائدي (27)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (5)
  • عقائدي أخلاقي (1)
  • فقهي تفسيري (3)
  • أصولي تاريخي (1)
  • عقائدي رجالي (10)
  • فقه الزيارات (2)
  • فقهي شعائري (10)
  • طبّي روحاني (1)
  • عقائدي تفسيري (7)
  • أصولي رجالي (3)
  • فقهي سياسي (1)
  • فقهي - عقائدي - رجالي (2)
  • منطقي وأصولي ورجالي وتفسيري وفقهي (1)
  • عقائدي توحيدي (1)
  • عقائدي قرآني (1)
  • قصص (1)
  • ولائي / عرفاني (1)
  • جيولوجي تكويني (1)

فلسفة ومنطق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فلسفة ومنطق (2)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • رسائل تحقيقيّة (3)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (12)
  • مؤلفات فقهيّة (10)

نصائح :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نصائح (3)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (22)

مراسلات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (5)

أخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع أخلاقيّة (3)

آراء خاصّة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • آراء (1)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • يا مهدي مدد . يا قائم آل محمّد أغثنا من النواصب . يا كهفنا الحصين أغثنا . كهيعص . ألم . يا كهف الورى انصرنا بحق جدّتك الطاهرة الزكيّة سيّدة نساء العالمين الزهراء البتول (عليها السلام) وبحق عمّتك الطاهرة الزكيّة الحوراء زينب (عليها السلام) • 
  • القسم الرئيسي : الفقه .

        • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .

              • الموضوع : ليس للفقيه ولاية على النفوس والأعراض والدماء / الإعتقاد بولاية الفقيه العامة والمطلقة بدعة مخالفة للكتاب والسنّة / لا أحد يمثل النبي وأهل بيته الطاهرين في ولايتهم الشريفة .

ليس للفقيه ولاية على النفوس والأعراض والدماء / الإعتقاد بولاية الفقيه العامة والمطلقة بدعة مخالفة للكتاب والسنّة / لا أحد يمثل النبي وأهل بيته الطاهرين في ولايتهم الشريفة

الإسم: *****

النص: بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليکم و رحمة الله و برکته
سماحة المرجع الديني الكبير الفقيه سماحة آية الله المحقق الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي بعد الدعاء لكم بالصحة والعافية نسأل جنابكم حول موضوع الخطيره في ولاية الفقيه؟
أود طرح عدة أسئلة على سماحتكم في ظل المؤامرات الغربية والاستكبار العالمي في بث الشائعات حول وجود خلافات عميقة لدى مراجع التقليد وعلماء في الدول الاسلامية مع أصل ولاية الفقيه وعدم قبول ولاية وقيادة آية الـ ... الخامنئي.

1.هل تعتقدون سماحتكم بأصل ولاية الفقيه والحكومة الإسلامية؟
2.هل تعتقدون سماحتكم أن آية ال.. الخامنئي هو المصداق الكامل لولي الأمر؟
3.ما هو حكم إضعاف مكانته ومقامه وأيضا حكم مخالفته من الناحية الشرعية؟

 

الموضوع الفقهي: ليس للفقيه ولاية على النفوس والأعراض والدماء / الإعتقاد بولاية الفقيه العامة والمطلقة بدعة مخالفة للكتاب والسنّة / لا أحد يمثل النبي وأهل بيته الطاهرين في ولايتهم الشريفة.
بسمه تعالى

السلام على الأخ الفاضل العزيز ***** ورحمة الله وبركاته
     نتمنى لكم الموفقية والسداد والعافية في الدين والدنيا..ونحن لن نجاملكم أو نستعمل معكم التقية أو التورية أو المواربة باللفظ كما يفعل غيرنا من الفقهاء والعياذ بالله تعالى بل سنفصح لكم عن الحق الصُّراح حتى لا تطالبونا به وتنكرون علينا بكتمانه عنكم يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون إلا من أتى الله تعالى بقلب سليم، ونحن مأمورون بالإفصاح عن الحق والجهر به ونسأله تعالى أن يختم لنا بخير وعلى وجه الخصوص بالشهادة من أجل آل محمد والدفاع عنهم والذودعن حياضهم المقدسة فإنه سعادة لنا في الدنيا والآخرة... فيا أخي الكريم والمؤمن الفاضل أقول لكم بصراحة والحق أن يقال.
أولاً: الخامنئي ليس آية من آيات الله في الفقه والعقيدة..لأن هذا المصطلح خاص بالفقهاء الأتقياء، والخامنئي ليس فقيهاً فضلاً عن أنه ليس تقياً، لأن من يظلم رعيته ويظلم الموالين من العلماء وطلبة العلوم الدينية وغيرهم من المؤمنين لا يعرف من الفقه شيئاً ولا يدخل في زمرة المجتهدين ولا يندرج في سلك الأتقياء العارفين...فضلاً عن أن من ينتحل ولاية أهل البيت عليهم السلام ويسقطها على نفسه، ويحلّل حرام الله تعالى كتحليله للشطرنج (رافضًا لروايات متواترة صريحة بحرمته)، وكتحليله التلقيح بماء رجل أجنبي من بنك المنيّ (وهو ما يرفضه الشرع والعقل)..وكتحريمه التطبير معتبراً إياه بدعة لأنه لم يكن معهوداً في عصور الأئمة الطاهرين عليهم السلام ومعتبراً أن من أفتى بحلية التطبير وعمل بفتوى من يرى حلية التطبير بأنه ارتكب حراماً وبدعة بحسب دعواه التي فاقت بالإستحسان فتوى الأحناف بحلية القياس...ومن يظلم الشيعة في إيران وغيرهم من بقية البلدان لأنهم مخالفون لتعليماته، ومن يدافع عن عائشة والصحابة ويسلط المخالفين وزمرته علينا لأجل تصنيفنا لكتاب (خيانة عائشة بين الإستحالة والواقع) وكتاب(ولاية الفقيه العامة في الميزان)  فلا ريب أنه ـ بنظرنا ونظر كل عالم فقيه تقيّ ـ نعتبره ظالماً مبيناً وجائراً عن سنن النبيّ وآله الطيبين الطاهرين عليهم السلام... فهو  بكل تأكيد ليس من آيات الله؛ لأنّ آيات الله تهدي الناس إلى صراط الحق المبين فلا تضلهم عنه، والآية الربانية تنصر التشيع ومعالمه لا أنها تنصر عائشة والصحابة وتسلط الأعداء على الموالين....ولم نرَ المذكور يهدي إلى الحق وإلى صراط مستقيم بل العكس هو الصحيح..!!
ثانيًا: ليس لولاية الفقيه العامة والمطلقة أيّ أساسٍ شرعيٍّ في مداركنا الإجتهادية، وما ادّعاه القائلون بها من مدارك فدونها خرط القتاد لا تصلح أن تكون مؤيداً فضلاً عن أن تكون أدلة، فولاية الفقيه العامة ما هي إلا ولاية الجبت والطاغوت، بل نصر على أنها ولاية صنمي قريش، وقد أبرمناها من أساسها في كتابنا "ولاية الفقيه العامة في الميزان" فراجعوه تهتدوا ويتبين لكم الحق.. ولأجله شنّ أتباع ولاية الفقيه الحملات المستعرة الظالمة ضدنا وأوعزوا إلى اتباعهم الظالمين من العناصر الأمنية وغيرها عبر المواقع الإلكترونية وفي بعض الجيوب الأمنية لهم في البلاد التي يتواجد الشيعة فيها لا سيما الحوزات الدينية وعلى وجه الخصوص حوزتي قم والنجف(المليئتان بعناصر أمنية معممة من حزب الدعوة وحزب الوالي) بالتطاول علينا والإنتقاص منا بكل وسيلة محرَّمة، وآخرها كان هجومهم على دارنا منذ سنتين في الأيام الفاطمية وإغتصابهم لأموالنا، والشكوى لمولانا الإمام المعظم الحجة بن الحسن أرواحنا فداه ولنا أسوة به وبأمه سيّد النساء المظلومة مولاتنا فاطمة الزهراء وأبيه أمير المؤمنين عليهما السلام (كما لنا أسوة بإمامنا الهادي عليه السلام لمّا اقتحموا داره وأخذوا كتباً مودعة عنده)... حيث اعتدوا علينا اغتصبوا أموالنا وانتقصوا منا ولا يزالون (عبر عمائم موتورة من هنا وهناك تهوى المال والنساء والرياسة) لا لشيءٍ سوى دفاعنا عن ولايتهم ومعالم دينهم وتفنيدنا لولاية الفقيه العامة والمطلقة في كتابنا القيّم.
  وكتابنا موجود على موقعنا: www.aletra.org

2.هل تعتقدون سماحتكم أن آية ال.. الخامنئي هو المصداق الكامل لولي الأمر؟
 الجواب / ننفي ذلك نفيًا قاطعًا ونرفضه ولا نقبل به، ومَن اعتقد بولايته فقد خرج من ملة رسول الله وأهل بيته الطاهرين..لأن ولايته بهذه الشكل الذي نراه(يحلل الحرام ويحرم الحلال لمصلحة يراها عقله الضعيف ويدعي مقام ولاية الله تعالى ورسوله وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام على الأموال والأعراض والدماء) هي ولاية إبليس، إذ لا ولاية على المال والأعراض والنفوس إلاّ للإمام الحجة المنتظر إمام زماننا وناموس عصرنا...مضافاً إلى ذلك فإن مصطلح"أولي الأمر" هو خاص بأئمة الهدى من آل البيت عليهم السلام لأن الله تعالى عندما أمر المسلمين بإطاعته وإطاعة رسوله وآل بيته الطيبين الطاهرين عليهم السلام إطاعة مطلقة فلأنه تعالى معصوم عن الخطأ، وكذا رسوله وكذا أهل بيته عليهم السلام بمقتضى قوله تعالى يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً النساء59.فالإطاعة المطلقة تستلزم العصمة عن الخطأ، وغير المعصوم لا يجوز إطاعته مطلقاً لأنه معرّض للسهو والجهل والنسيان وتعمد المعصية والظلم وما شابه ذلك، وقد أجمع الشيعة الإمامية على أن العلماء ليسوا بمعصومين حتى يدعي أتباع ولاية الفقيه بأن للفقيه الولاية المطلقة تماماً كما هي لرسول الله وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام، وهذا رأي يعتقده السنة من الأشاعرة والمعتزلة، لذا يعتبرها المحصلون من أعلام الإمامية بدعة لا أساس لها في الكتاب والسنة، وأولي الأمر هم آل البيت عليهم السلام فمن يتقمص ولايتهم فهو سارق ومغتصب لحقوقهم الخاصة وهي على حدّ الشرك بالله تعالى..!!. فالمصداق الكامل لولاية أولي الأمر هم المعصومون عليهم السلام ولا يجوز إشراك غيرهم معهم في هذا المصطلح...لوجوب أن يتصف أولوا الأمر بالعصمة، والعلماء ليسوا معصومين كما أشرنا آنفاً، ونحن قد أشبعنا البحث عن ولاية الفقيه المبتدعة والإيراد عليها كما أشبعنا البحث حول الآية المباركة المتعلقة بأولي الأمر في كتابينا :(ولاية الفقيه العامة في الميزان وكتاب شبهة إلقاء المعصوم في التهلكة ودحضها) فليراجعان ففيهما فوائد جمة لطالبي الحق.

3.ما هو حكم إضعاف مكانته ومقامه وأيضا حكم مخالفته من الناحية الشرعية؟
   الجواب / لا نرى ولا نعتقد شرعاً وعقلاً بأنّ إضعاف المتقمص لولاية أولي الأمر عليهم السلام يترتّب عليه إثم وعقاب عند الله تعالى، بل العكس هو الصحيح أي أن كلَّ من ينسب إلى العلماء(لا سيما المذكور في سؤالكم) تلك الولاية الخاصة بالله تعالى ورسوله وأولي الأمر عليهم السلام فهو آثم وظالم وهو من أهل النار وبئس القرار.
     إنّ اتباع الرجل المذكور وتقديسه وتقليده محرَّم شرعًا ومعاقب فاعله بأشد العقاب عند الله تعالى، وسنذكِّر المؤمنين يوم القيامة صحة ما قلناه وحذرنا منه،وهناك لا ينفع مال ولا بنون ولا أتباع ولا رماح وسيوف يخوّف بها الوالي المتزيّ بولاية أهل البيت عليهم السلام بهتاناً وزوراً.. فما معنى حصر التقليد به وإعلان ولايته على البشر وفيهم العامي والعالِم والمجتهد..وقد أمر الله تعالى بوجوب إتباع أهل الذكر والسؤال منهم بقوله تعالى فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون والأخبار كثيرة في وجوب إرجاع الجاهل إلى العالم بالكتاب والسنة المتمثلة بأخبار آل محمد عليهم السلام، كما أن الأخبار أمرت بتقليد الفقيه الورع ونهت عن المدّعي الكذاب بل نهت عن الفقيه الفاسق، فبطريقٍ أولى حرمة تقليد المدعي...! فقد قال مولانا الإمام المعظَّم الحسن العسكريّ عليه السلام: " فأمّا من كان من الفقهاء صائنا لنفسه مخالفا لهواه مطيعا لأمر مولاه فللعوام أن يقلدوه" والرواية كغيرها من الأخبار أمرت بالرجوع إلى الفقهاء الورعين في معرفة أحكام الدين وليس فيها ما يوجب الرجوع إلى الفقيه في تحديد الموضوعات وإعطاء الأوامر على نحو ما كان عند النبي وأهل بيته الأطهار عليهم السلام..هذه الأوامر التي هي من لوازم الإمامة والولاية الإلهية لأولئك الطيبين المطهرين صلوات الله عليهم أجمعين، فقياس الفقهاء عليهم قياس مع الفارق فضلاً عن مليون فارق...!! والرواية الشريفة لم تحصر أو تقيِّد الفقاهة بشخصٍ واحد بل أمرت المكلَّفين الشيعة باتباع كل من توفرت فيه هذه الشروط سواء كان فردًا أو جماعات شريطة الورع والتقوى والأعلمية، والمراد بالأعلمية هو الأكثر خبرة بالجمع بين الأخبار ولا يكون ذلك إلا فيمن كان قادراً على رد الفرع إلى الأصل وكان أمتن إستنباطاً وإستنتاجاً للأحكام من مبادئها، وقد فصّلنا ذلك في رسالتنا العملية الموسومة بـ(وسيلة المتقين في أحكام سيد المرسلين محمد وآل بيته الطيبين الطاهرين عليهم السلام).
 بالإضافة إلى أن الرواية الشريفة المتقدمة ـ والتي جُبِرَ ضعفُ سنِدها بعمل الأصحاب بها ـ صريحة بوجوب رجوع الجاهل إلى الفقيه الورع في فروع الدين وليس فيها ما ادعاه الولايتيون بأنها صريحة بوجوب الرجوع إلى الحكام التنفيذيين كالولاة والسلاطين، وهكذا غيرها من الأخبار التي صرفوها عن ظاهرها إلى مسألة الحاكمية كمقبولة عمر بن حنظلة وصحيحة أبي خديجة، ونحن قد فندنا دعواهم من أساسها في كتابنا الذي أقضّ مضاجعهم الموسوم بـ(ولاية الفقيه العامة في الميزان) واقتحموا دارنا لأجله ولأجل سيدتهم عائشة الحميراء حشرهم الله تعالى معها وهو كذلك بإذن الله تعالى، وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين.
 

حررها العبد الملتجئ إلى كهفهم الحصين
عبدهم الفقير إليهم محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ 27 رجب الأصب 1434هـ

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/07/25   ||   القرّاء : 3229



أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابا محمد من : sy ، بعنوان : المجاهد في 2013/07/25 .

السلام على المجاهد .التقي المرجع محمد جميل حمود العاملي ..\اكرر ما قلته :
((بل سنفصح لكم عن الحق الصُّراح حتى لا تطالبونا به وتنكرون علينا بكتمانه عنكم يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون إلا من أتى الله تعالى بقلب سليم،))

حفظكم الله و رعاكم بحق محمد واله الطبيبين الطاهرين



أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان في نعي آية الله الفقيه المجاهد السيّد محمّد تقي الطباطبائي القمّي (أعلى الله مقامه)

 بيان بتحديد يوم عيد الفطر من عام 1437 هـ

 بيان هام بمناسبة هدم قبور ائمتنا الطاهرين عليهم السلام في البقيع الشريف بالمدينة المنورة

 بيان صادر عن مكتب المرجع الديني آية الله المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دام ظلّه الوارف) بشأن أزيز الرصاص وقنابل المفرقعات في بيروت

 بيان مقتضب في ذكرى ولادة الإمام الأعظم أسد الله الغالب مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام

 رداً على نائب رئيس المجلس الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان حول نعته لعامة الشيعة المبغضين لأبي بكر وعمر بأنهم أولاد حرام

 فوضى الحزب في الضاحية الجنوبية

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 وجوب البيعة للإمام المعظَّم المهدي المنتظر (سلام الله عليه) واضح في النصوص الشرعية

 خلاف العباس بن عبد المطلب مع أمير المؤمنين مولانا الإمام المعظم عليّ بن أبي طالب عليه السلام صوريٌّ لإظهار ضلال أبي بكر

 ما الدليل على وجوب قتل المرتد؟

 لا أُخوة بين المؤمن والمخالف

 ما حكم وضع الرجال للطوق الذي يحتوي على السلاسل تأّسّياً بما جرى على مولانا الإمام زين العابدين عليه السلام

 بحث حول تنزيه عقيل بن أبي طالب رضي الله عنه عن الفسوق والإنحراف

 المعصوم عليه السلام يعلم جميع الصناعات والعلوم الطبية والهندسية وجميع ما يحتاجه البشر

ملفات عشوائية :



 ــ(93)ــ إمامنا المعظَّم الحجة من آل محمّد عليه السَّلام سيجرّد سيفه في مَن خالفه وتمرد على تعاليمه ــ(الحلقة الثانية)ــ

 الرد على تشكيك فضل الله بدعاء التوسل

 وجوب السعي نحو الدفاع عن البقيع الشريف في المدينة

 هل التطبير والقامة والزنجير في عاشوراء مسموح بهم أم لا ؟

 كمال الحيدري ليس مجتهداً ولا يجوز شرعاً الرجوع إليه في الفتاوى الشرعية وبيان العقيدة

 مقدمّة وجيزة حول أهمية الشعائر الحسينية / نظرنا الفقهي في عزاء الشور

 وسيلةُ المتّقين

جديد الصوتيات :



 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

 ــ(7)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما ــ(الحلقة الثانية)ـ

 ــ(6)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما

 ــ(5)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة بالوجوه 9و10و11 ــ(الحلقة الخامسة)ــ

 ــ(4)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة ــ(الحلقة الرابعة)ــ

 ــ(3)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة ــ(الحلقة الثالثة)ــ

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 52

  • عدد المواضيع : 1458

  • التصفحات : 6925615

  • التاريخ : 24/10/2017 - 03:33

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net