• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (19)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (12)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • متفرقات (6)
  • التطبيرالشريف ... شبهات وردود (1)
  • رد الشبهات عن الأئمة الأطهار (ع) (0)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (7)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (13)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (367)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (660)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحث في الأسانيد (67)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فقهي رجالي (9)
  • فقهي عقائدي (28)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (5)
  • عقائدي أخلاقي (1)
  • فقهي تفسيري (3)
  • أصولي تاريخي (1)
  • عقائدي رجالي (10)
  • فقه الزيارات (2)
  • شعائري / فقهي شعائري (12)
  • طبّي روحاني (1)
  • عقائدي تفسيري (7)
  • أصولي رجالي (3)
  • فقهي سياسي (1)
  • فقهي - عقائدي - رجالي (2)
  • منطقي وأصولي ورجالي وتفسيري وفقهي (1)
  • عقائدي توحيدي (1)
  • عقائدي قرآني (1)
  • قصص (1)
  • ولائي / عرفاني (1)
  • جيولوجي تكويني (1)

فلسفة ومنطق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فلسفة ومنطق (2)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • رسائل تحقيقيّة (3)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (12)
  • مؤلفات فقهيّة (10)

نصائح :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نصائح (3)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (23)

مراسلات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (5)

أخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع أخلاقيّة (3)

آراء خاصّة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • آراء (1)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • نعزّي إمامنا وقائدنا بقيّة الله الأعظم الحجّة المنتظر (سلام الله عليه وعجّل الله تعالى فرجه الشريف) بشهادة والده الإمام الحسن العسكري (عليه السلام)، كما ونعزّي جميع المؤمنين بهذا المصاب الجلل • 
  • القسم الرئيسي : الفقه .

        • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .

              • الموضوع : سؤال حول وحدوية مراجع التقليد ؟ .

سؤال حول وحدوية مراجع التقليد ؟

بسمه تعالى


إلى : سماحة المرجع الديني المجاهد الشيخ محمد جميل حمود دام ظله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أما بعد ..
1- نريد معرفة رأي سماحتكم حول وحدوية مراجع التقليد، وعقد المجالس المشتركة بينهم لتشاور، والتزاور، والنقاش حول الأمور الدينية وأخر المستجدات العلمية والعملية ؟ وما هي الشروط التي تضعونها سماحتكم لذلك ؟
2- ما رأي سماحتكم بتسقيط العلماء لبعضهم البعض ؟ وما هي الأسباب التي تدعو لذلك ؟ أفيدوناً مأجورين .
خادمكم العبد الحقير الفقير
(.......................)

بسمه تعالى


السلام عليكم ..
سؤالكم الكريم حول توحيد المرجعيات الشيعية يكاد يكون أمراً مستحيلاً في ظل التناقضات الفقهية والعقدية بين الجميع، والأفضل أن لا يتوحدوا لأن في توحدهم زيادة الضلال وتكاتفه على بقية المرجعيات الدينية التي لا تتوافق مع توجهاتهم ومشاربهم، فمع عدم التوحد نجد الهجوم الشرس علينا لا لشيء سوى بيان الحق ودحض الباطل، فكيف إذا توحد أهل الضلال فماذا سيكون مصيرنا مع القلائل من المرجعيات الصالحة..؟! كما أن التوحد غير ممكن شرعاً إذ كيف يتفق فقيه يرى الفقيه الآخر مخطئاً في إستنباطه وعقيدته ولا يمكن إجتماع الحق مع الباطل والضلال، لقد رأينا بالأمس توحد فضل الله مع الخامنئي ماذا جلب على الشيعة من الويلات والخسائر مع عدم كونهما من المرجعيات الفقهية والعقدية للشيعة وإن كانا بحسب الظاهر محسوبَين على المرجعية الشيعية بقوة السلطة وكثرة الأموال والأعوان.. والسؤال لماذا لا تتوحد المرجعيات الصالحة ؟ والجواب : لأنها مشغولة بمرجعياتها، ونحن مددنا اليد للبعض فلم نجد تجاوباً ولا نصرة حتى بالكلمة مع أنهم لا يتفوقون علينا بعلم ولا ورع .. فإننا ولله الحمد بغنى عنهم ولسنا ننافس أحداً على مرجعيته ولا أننا نطمح بالإستيلاء على منصب أحد لأننا لسنا بحاجة إلى كل ذلك فأيامنا عدد ونحن خُلِقنا لخدمة دين الله تعالى وحججه الطاهرين عليهم السلام ببيان معارفهم وأحقيتهم ومناهضة الظالمين والطواغيت بالحجة البالغة إلى أن يكتب لنا الفرج بفرج وليِّه الأعظم مولانا الإمام المنتظر أرواحنا فداه .
وأما سؤالكم عن الإجتماع لأجل التشاور في الأمور العلمية .. فصحيح ولكن من يسمع لمن ؟ فنحن جرى علينا ما قد جرى ولا يزال ولم نسمع إستنكاراً من عالم أو مرجع من باب الإستنكار على الظلم الذي ألحقوه بنا .. وكأن على قلوب هذه المرجعيات أغطية وفي آذانها وقراً وعلى أفواهها كمامات..!! ولكن لو ظُلم أحد أعوانهم لرأيت منهم العجب العجاب بالإستنكار والشجب .. بالإضافة إلى أننا لا نتوافق مع أكثرية هذه المرجعيات المصطنعة التي جاءت بها الظروف السياسية والمادية .. والشكوى لله تعالى ولحجته الإمام ولي الأمر عليه السلام .. وأما سؤالكم عن السبب في تسقيط العلماء لبعضهم البعض فمرده أمران : إما الحسد وإما البغضاء بسبب التحزبات والإعتقادات الفاسدة، ونحن لم نسقط أحداً بل كنا ولا زلنا نلقي الحجة على العلماء المخطئين، ولم نسقط أحداً من المخلصين على الإطلاق، فنحن نجل بعض الأعلام الذين مضوا على طريق الولاية لأهل البيت عليهم السلام ونظروا بعين الحق .. ولم يكن إنتقادنا على بعضهم إسقاطاً لهم والعياذ بالله بمقدار ما كان تنبيهاً للغافلين عن الإنطواء تحت لواء الضلالة لقول رسول الله صلى الله عليه وآله : "إذا ظهرت البدع فعلى العالم أن يظهر علمه وإلا فعليه لعنة الله" فكان همنا دائماً ولا يزال هو دفع الضلالة التي يتصف بها كثيرٌ من المرجعيات المصطنعة وأنصاف العلماء، ونحن نسير على نهج السابقين من أعلام الإمامية الذين وقفوا في وجه زملاء لهم في السلك الديني لأجل بيان الحق وإزهاق الباطل، فها هو الشيخ المفيد ينعت الصدوق بالضلالة وقد قام بتصحيح كتابه الإعتقادات وسماه تصحيح الإعتقاد، ونعته الطوسي بأنه هو الساهي لا رسول الله ودعا عليه البهائي بقطع الوتين قبل أن يؤلف رسالته في إثبات السهو للنبي الأكرم، ونعت المجلسي الشيخَ المفيد بالمقصر في حق الأئمة لنفي المفيد لعالم الأرواح قبل الأجساد .. وهكذا غيرهم من العلماء قاموا بما أملى عليه واجبهم الديني من إنكار المنكر ولم يكن إنكارهم تسقيطاً لبعضهم بل كان أمراً بالمعروف ونهياً عن المنكر.. نعم الآخرون من خصومنا في الولاء لأهل بيت النبوة والرسالة لا يزال قدحهم لنا تسقيطاً لنا لإسكاتنا وإبعادنا عن الإنكار على قادتهم وأولياء نعمتهم بالدينار والدرهم .. نسأل الله تعالى العافية في الدين والدنيا وأن يوفقنا للذود عن حياض أئمتنا الطاهرين عليهم السلام إنه خير مجيب وهو حسبنا ونعم الوكيل .. والسلام عليكم ورحمته وبركاته .

مكتب المرجع الديني آية الله
العلاّمة المحقّق الشيخ محمّد جميل حمّود العاملي- دام ظلّه الوارف على المسلمين.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/12/23   ||   القرّاء : 3289




أحدث البيانات والإعلانات :



 حذاء إمامنا المعظَّم المهدي المنتظر (سلام الله عليه) أشرف من الوطن وأهله

 بيان في نعي آية الله الفقيه المجاهد السيّد محمّد تقي الطباطبائي القمّي (أعلى الله مقامه)

 بيان بتحديد يوم عيد الفطر من عام 1437 هـ

 بيان هام بمناسبة هدم قبور ائمتنا الطاهرين عليهم السلام في البقيع الشريف بالمدينة المنورة

 بيان صادر عن مكتب المرجع الديني آية الله المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دام ظلّه الوارف) بشأن أزيز الرصاص وقنابل المفرقعات في بيروت

 بيان مقتضب في ذكرى ولادة الإمام الأعظم أسد الله الغالب مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام

 رداً على نائب رئيس المجلس الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان حول نعته لعامة الشيعة المبغضين لأبي بكر وعمر بأنهم أولاد حرام

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 حذاء إمامنا المعظَّم المهدي المنتظر (سلام الله عليه) أشرف من الوطن وأهله

 مسائل في ادعاء النسب الهاشمي

 الرد الفقهي على من حرَّم التقليد على العوام..!

 التفسير الفقهي للخبر الشريف:" لا ربا بين الوالد والولد"

 إثبات سند الخطبة الفدكية لمولاتنا الطاهرة الزكية الصدّيقة الكبرى فاطمة الزهراء (سلام الله عليها) ولعن الله ظالميها من الأولين والآخرين

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 توصيات مهمّة إلى خطباء المنبر الحسيني والمستمعين لهم

ملفات عشوائية :



 سند الصحيفة السجادية في غاية الصحة والمتانة

 التسويق التجاري عبر شبكة الإنترنت جائز بشروط معينة

 للإمام الحسين عليه السلام إبنتان بإسم فاطمة الصغرى وفاطمة الكبرى عليهما السلام

 بيان بمناسبة بداية شهر رمضان الكريم لعام 1432 هجري

 الفقرة المنسوبة إلى الإمام المعظَّم الباقر عليه السلام : "هذا حديث كان يرويه أبي عن عائشة" محمول على عدة احتمالات / لا ملازمة عقلية وشرعية بين نقل الإمام الباقر عليه السلام عن عائشة وبين حسن أفعالها

 معالجة روايات العلم الكسبي الوارد عنهم صلوات الله عليهم نظير:" لولا إنَّا نزداد لنفذ ما عندنا"

 المنهج التفكيكي وإخلاله بالمنهج الفقهي

جديد الصوتيات :



 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

 ــ(7)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما ــ(الحلقة الثانية)ـ

 ــ(6)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 52

  • عدد المواضيع : 1488

  • التصفحات : 7166837

  • التاريخ : 18/12/2017 - 07:16

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net