• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (18)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (12)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • متفرقات (4)
  • التطبيرالشريف ... شبهات وردود (1)
  • رد الشبهات عن الأئمة الأطهار (ع) (0)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (7)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (13)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (362)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (641)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البحث في الأسانيد (65)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فقهي رجالي (9)
  • فقهي عقائدي (26)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (5)
  • عقائدي أخلاقي (1)
  • فقهي تفسيري (3)
  • أصولي تاريخي (1)
  • عقائدي رجالي (10)
  • فقه الزيارات (2)
  • فقهي شعائري (9)
  • طبّي روحاني (1)
  • عقائدي تفسيري (7)
  • أصولي رجالي (3)
  • فقهي سياسي (1)
  • فقهي - عقائدي - رجالي (2)
  • منطقي وأصولي ورجالي وتفسيري وفقهي (1)
  • عقائدي توحيدي (1)
  • عقائدي قرآني (1)
  • قصص (1)
  • ولائي / عرفاني (1)
  • جيولوجي تكويني (1)

فلسفة ومنطق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فلسفة ومنطق (2)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • رسائل تحقيقيّة (3)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (12)
  • مؤلفات فقهيّة (10)

نصائح :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نصائح (3)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (22)

مراسلات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (5)

أخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع أخلاقيّة (3)

آراء خاصّة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • آراء (1)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • يا مهدي مدد . يا قائم آل محمّد أغثنا من النواصب . يا كهفنا الحصين أغثنا . كهيعص . ألم . يا كهف الورى انصرنا بحق جدّتك الطاهرة الزكيّة سيّدة نساء العالمين الزهراء البتول (عليها السلام) وبحق عمّتك الطاهرة الزكيّة الحوراء زينب (عليها السلام) • 
  • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .

        • القسم الفرعي : شبهات وردود .

              • الموضوع : لا حقيقة شرعية للقراءات السبعة بل هي نوع تحريف للقرآن الكريم في حروفه وحركاته الإعرابية .

لا حقيقة شرعية للقراءات السبعة بل هي نوع تحريف للقرآن الكريم في حروفه وحركاته الإعرابية

الإسم:  *****
النص: بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة المرجع الديني الكبير الفقيه اية الله المحقق الحجة الشيخ محمد جميل حمود العاملي دام ظله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
بعد الاطمئنان على صحتكم الغالية
سوال الى سماحتكم

يذكر العلامة محمد حسن النجفي ( انهم صلوات الله عليهم كانوا راضين بقراءه القرأن على ما هو عند الناس وربما كانوا يمنعون من قراءه الحق --ويقولون هي مخصوصة بزمان ظهور القائم ) كتاب جواهر الكلام ج9 ص 292

والشيخ العلامة المحقق اقا رضا الهمداني في كتاب مصباح الفقيه ج2 ص276 ( وكيف كان فلا شيهة في صحة كل من القراءات السبع في مقام تفريغ الذمة عن التكليف بقراءه القرأن وان لم يعلم بموافقة المقروء للقرأن المنزل على النبي صلى الله عليه واله وسلم )

الشيخ الكبير العلامة عبد الكريم الحائري قدس سره يذكر ( والذي يمكن ان يقال صحة كل من القراءات السبع في مقام تفريغ الذمة عن التكليف بقراءه القرأن وان لم يعلم بموافقه المقروء للقران المنزل بل وان علم عدمه كما هو مقتضى الاخبار الامرة بقراءه القرأن كما يقراء الناس ) كتاب الصلاة ص205

السؤال سماحة المرجع الديني ظاهر كلام وتقرير العلماء الاعلام ان الطريقة التى نقرأ بها القرأن الكريم ليست على الوحه المنزل المرضى عند الله تعالى ورسوله الاكرم صلى اللله عليه واله وسلم بل مخالفه له
وان الائمة سلام الله عليهم اقروا ذلك ليس من باب الصحة بل من باب الرخصة والتيسير وتفريغ الذمة عن التكليف بقراءه القران لحين خروج مولانا الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

 

الموضوع العقائدي: لا حقيقة شرعية للقراءات السبعة بل هي نوع تحريف للقرآن الكريم في حروفه وحركاته الإعرابية..

بسمه تعالى

السلام عليكم ورحمته وبركاته
     ما أفاده هؤلاء الأعلام يفيد بأنهم من القائلين بوجود تحريف بالقراءات السبعة أو الخمسة عشر كما هو معلوم عند المخالفين، والإعتقاد بوجود تحريف في القراءة ـــ بسبب تعدد القراءات والتي نقطع ببطلانها جميعاً عدا واحدة من تلكم القراءات وهي قراءة النبي وأهل بيته الطيبين الطاهرين عليهم السلام التي سوف يقرأ بها الإمام القائم صلى الله عليه عند خروجه الشريف ويأمر المسلمين بها وهو ما دلت عليه أخبارنا الشريفة التي جهرنا بها في كتابنا القيّم (أبهى المداد في شرح مؤتمر علماء بغداد)  ـــ موضع إتفاق بين الاعلام المحصلين ولم يختلف إثنان في ذلك، فالطائفة المحقّة تعتقد ببطلان أكثر القراءات المتداولة بين المسلمين إلا فئة شاذة عن إجماعنا ولا تحصيل لديها فعاندت واستكبرت فاعتقدت بصحة القراءات كلها، وهذه متوافقة في معتقدها مع جمهور المخالفين المعتقدين بصحة القراءات السبعة وأنها كلها من عند الله تعالى والعياذ بالله، ونحن الإمامية لا نعوّل على مثل هذه الهرطقات الباطلة ولا نبني عليها أحكاماً.
  والحاصل: إن الطائفة المحقّة مجمعة على بطلان أكثر القراءات وأنها لا توافق ما جاء في أخبارنا الشريفة، ولكن بعض الشواذ من الشيعة داهن ووافق الباطل، وبعضهم سكت من باب المداراة أو التقية وبعضهم جهر بالحق كما جهر بها هؤلاء الأعلام الأجلاء حيث لم يداهنوا على حساب الحق بخلاف غيرهم ممن داهنوا حتى أدّت مداهنتهم إلى إضعاف الحق، وصار العوام ينعتون القائلين بوجود تحريف في القراءات بالكفر أو الفسق أو الجهل، فالقرآن الكريم نزل بحرف واحد أي لهجة واحدة وليس بحروف ولهجات متعددة كما يصوّر دعاة المخالفين، والظاهر أن القراءة المأمورين بها هي القراءة المشهورة بين المخالفين مجاراة لهم مع أن القراءة المشهورة اليوم هي قراءة حفص عن عاصم فلعلّها اقرب القراءات إلى قراءة أهل البيت عليهم السلام ولا يعني هذا اننا نصححها عن الأخطاء بل هي كغيرها يوجد فيها الصحيح والسقيم ولكنها اقرب من غيرها إلى الصحة.
    لقد أصاب هؤلاء الأعلام الحقَّ حينما قالوا بوجود أخطاء في القراءات السبعة ـــ وهي مخالفة للقراءة السماوية التي نزل بها الملاك جبرائيل على رسول الله صلى الله عليه وآله  فهو لم ينزل على النبيّ بسبع قراءات ولا بخمسة عشر قراءة فلم يكن يتلو على النبيّ الأعظم صلى الله عليه وآله سبع قراءات أو خمسة عشرة قراءة ليرضي اللهجات العربية القبلية بل نزل على قلبه بقراءة واحدة فقط ــ وغير ما ذكره هؤلاء الأعلام دونه خرط القتاد، وإن كنّا لا نتوافق معهم في إطلاقهم القول بصحة القراءة بكل القراءات في عامة الأحوال بل الصواب هو أننا مأمورون بعامة القراءات في حال التقيّة والخوف  وليس في عامة الأحوال ولو في حال اليسر والرخاء والخلوة في بيوتنا فإنه لا يجوز لنا القراءة في الصلاة بالقراءة المعلومة البطلان نظير بطلان القراءة بالقراءة الشاذة كأن نقول (أقم الصلوة) بالواو لا بالألف(الصلاة) ولا (أدريك) بدلاً من (أدراك) مع أن هذه القراءة الشاذة والمخالفة للغة العربية يعتبرها جمهور المخالفين من القراءات المنزلة على قلب رسول الله فيجوز بحسب معتقدهم القراءة بها في الصلاة ولكنها عندنا وبحسب نظرنا الفقهي لا يجوز شرعاً التلفّظ بالالفاظ المخالفة لقواعد اللغة ولأخبارنا الناهية عن موافقتهم بالقراءة في غير حال التقية والقهر على القراءة بقراءتهم...وقد فصلنا وجه البطلان في بحوثنا الأخرى ككتابَينا (أبهى المداد) و (الفوائد البهية) فليراجعان،والله من وراء القصد والسلام عليكم ورحمته وبركاته.
 

حررها العبد محمد جميل حمود العاملي ــ بيروت بتاريخ 27 رمضان 1433هـــ.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/08/29   ||   القرّاء : 4476




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان في نعي آية الله الفقيه المجاهد السيّد محمّد تقي الطباطبائي القمّي (أعلى الله مقامه)

 بيان بتحديد يوم عيد الفطر من عام 1437 هـ

 بيان هام بمناسبة هدم قبور ائمتنا الطاهرين عليهم السلام في البقيع الشريف بالمدينة المنورة

 بيان صادر عن مكتب المرجع الديني آية الله المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دام ظلّه الوارف) بشأن أزيز الرصاص وقنابل المفرقعات في بيروت

 بيان مقتضب في ذكرى ولادة الإمام الأعظم أسد الله الغالب مولانا أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام

 رداً على نائب رئيس المجلس الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان حول نعته لعامة الشيعة المبغضين لأبي بكر وعمر بأنهم أولاد حرام

 فوضى الحزب في الضاحية الجنوبية

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 بحث حول تنزيه عقيل بن أبي طالب رضي الله عنه عن الفسوق والإنحراف

 المعصوم عليه السلام يعلم جميع الصناعات والعلوم الطبية والهندسية وجميع ما يحتاجه البشر

 مسائل حول التقليد الإبتدائي والعدول من الحي إلى الميت

 ما هي كفارة اليمين الكاذبة؟

 لا يجوز الزواج من المرأة الحامل إلا بعد إكمال عدتها وهي وضع الحمل

 لا يجوز التمتع بالبكر من دون إذن أبيها على الأحوط وجوباً

 هل الإمام عليه السلام ملزم بتبليغ الدين والمسائل الشرعية وأحكام الإسلام ؟

ملفات عشوائية :



 لا يجوز الإحتقان بالدهون المائعة في نهار شهر رمضان

 أصحاب الإجماع والحكم بصحة كل ما يروون مشروطٌ بشروط محددة

 أحكام عن طبيعة الجنّ وحكم الزواج من الجنيَّة./ أهل الجنّة مستورو العورة

 المنافق تصدر منه أفعال تدل على الطاعة والإيمان ولا يستلزم هذا إيمانه وحسن طاعته

 ــ(7)ــ ماذا نستفيد من قصّة الشيخ محمّد الكوفي الذي التقى بالإمام الحجّة عليه السلام ــ(الحلقة الثانية)ــ

 صلاة ليلة الرغائب مستحبة برجاء المطلوبية

 السؤال عن بعض الأسانيد

جديد الصوتيات :



 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

 ــ(7)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما ــ(الحلقة الثانية)ـ

 ــ(6)ــ تكفير الصنمين من خلال الآيات الدالة على كفرهما

 ــ(5)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة بالوجوه 9و10و11 ــ(الحلقة الخامسة)ــ

 ــ(4)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة ــ(الحلقة الرابعة)ــ

 ــ(3)ــ تفنيد دعوى السيد الخوئي حول نفي النصب والعداوة عن أعمدة السقيفة ــ(الحلقة الثالثة)ــ

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 17

  • الأقسام الفرعية : 52

  • عدد المواضيع : 1453

  • التصفحات : 6894605

  • التاريخ : 17/10/2017 - 23:29

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net